الحوادث

انتشال جثث (19) طالباً من بين (24) غريقاً في انقلاب قارب بنهر النيل

نهر النيل ـ منى ميرغني
واصلت فرق الإنقاذ النهري في اليوم الثالث على التوالي، مهام البحث عن جثث الطلاب ضحايا غرق قارب صيد قبالة شاطئ البحيرة بولاية نهر النيل، وانتشلت نحو (19) من بين (24) طالباً غريقاً.
وكشفت مصادر لـ(المجهر)، أن حكومة الخرطوم أرسلت تعزيزات من فرق الإنقاذ النهري إلى منطقة البحيرة مسنودة بطائرات الشرطة للبحث عن جثث الضحايا.
وفى السياق كشف معتمد المحلية اللواء، أمن “عبد الرحمن محمد خير” تكاتف وتعاون كافة مواطني الولاية، مشيراً إلى أن محليته استقبلت وفود التعازي والمواساة من كافة محليات ومدن وقرى البلاد، إضافة للوفود الرسمية على كافة المستويات بالبلاد، مؤكداً أن جملة الشهداء في الحادث بلغت أربعة وعشرين شهيداً، تم انتشال تسعة عشر منهم وتتواصل الجهود لانتشال متبقي المفقودين، وقدم معتمد المحلية شكره لكافة الجهات التي ساهمت في ذلك على المستوى القومي والولائي والمحلي.
فيما أكد ممثل أسر الشهداء “عبد الرحيم البصير” تجاوزهم للمحنة من خلال وقفة أبناء الوطن معهم في مصابهم الكبير ورضائهم التام بقضاء الله وقدره.
ويذكر أن أسر الضحايا كانوا قد نصبوا سرادق عزاء على طول شاطئ البحيرة، وكان نحو (33) طالباً ومعلم قد استقلوا صباح (الأربعاء) الماضي، قارباً يستعمل لأغراض الصيد، ليقلهم من منطقة كنيسة إلى منطقة كبنة، للحاق بدور التعليم، وأثناء عبورهم النهر أدت سرعة الرياح إلى اصطدام القارب بجذع شجرة وتهتك أجزاء منه وتدفق المياه داخله وانقلابه داخل النيل، واستطاع (9) أشخاص النجاة، معظمهم معلمون، بمساعدة الأهالي المرابطين بذات الضفة.

مقالات ذات صلة

إغلاق