الحوادث

حمى مجهولة تضرب أجزاءً من مدينة “كسلا” وتثير الهلع وسط المواطنين

أطُلق عليها (الكنكشة) و(الانكماش)

الخرطوم – كسلا – رشان أوشي
ضربت حمى غريبة أجزاء من مدينة كسلا، وأثارت هلعاً وسط المواطنين، وعاشت أحياء الضفة الغربية لنهر القاش خلال الأسبوعين الماضيين، ساعات عصيبة بعد إصابة عدد كبير من المواطنين بأعراض الحمى المجهولة.
وأفادت الإعلامية “سمر سليمان” المقيمة بمدينة كسلا (المجهر)، بانتشار الحمى التي أطلق عليها شعبياً (الكنكشة) أو (الانكماش)، وتصيب الأطراف مع الآلام المبرحة في الجسم وارتفاع درجات الحرارة، في الأحياء المتاخمة لنهر القاش الموسمي كـ(الحلقنة وسط، جيلاني، البرنو، بريي)، ومنها لأحياء (المربعات، الختمية، الميرغنية)، حيث بلغت نسبة الإصابات التي يستقبلها مركز صحي حي برنو في اليوم الواحد ما بين (120- 160) حالة، وتتم معالجتها بالمسكنات والمحاليل الوريدية، وأكدت “سمر” رفض مستشفى كسلا استقبال الحالات التي تصلها يومياً وتقوم بتحويلها للمراكز الصحية في الأحياء خوفاً من انتشار العدوى، وأفاد المواطن “حسن يعقوب حسن” أحد المصابين بحمى الانكماش، باكتظاظ المراكز الصحية في الأحياء بالمصابين.
وفي ذات السياق نفى المدير الطبي لمستشفى كسلا، د.”عبد الجبار” لـ(المجهر) حدوث أي حالة وفاة حتى الآن، مشيراً إلى أن العدوى عبارة عن التهاب فيروسي تسهل السيطرة عليه، موضحاً أن المستشفى لم يستقبل الحالات خوفاً من انتشار العدوى وصعوبة السيطرة عليها، بينما رفض وزير الصحة بولاية كسلا “عبد الله آدم عباس” الإدلاء بتصريحات وأحال الأمر للناطق الرسمي باسم حكومة الولاية “مجذوب أبو موسى” الذي اعتذر عن التصريح بحجة وجوده في مناسبة اجتماعية.

مقالات ذات صلة

إغلاق