اقتصاد

توقعات بانخفاض كبير في أسعار السلع الاستهلاكية

هبوط الدولار يؤدي إلى تراجع أسعار مواد البناء

الخرطوم ـ سيف جامع
أدى تراجع سعر صرف العملات الأجنبية مقابل الجنيه في الأيام الماضية إلى انخفاض أسعار مواد البناء وبعض السلع الاستهلاكية، وتوقع تجار القطاعي أن تنخفض أسعار الأجهزة الكهربائية بانخفاض سعر الدولار الذي يستورد به من الخارج.. وكانت أسعار الاجهزة الكهربائية قد سجلت ارتفاعاً جنونياً حيث بلغ سعر الثلاجة (14) قدم (22) ألف جنيه، فيما استقر سعر الغسالة (إل جي) عند حدود (12) ألف جنيه، واستقر سعر مكيف الاسبلت عند (35) ألف جنيه، أما سعر الثلاجة (12) قدم قد استقر في حدود (17) ألف جنيه أما مكيف نسمة فسعره (11,5) ألف جنيه.
وشهدت مواد البناء تراجعاً ملحوظاً بانخفاض سعر الدولار أمام الجنيه إذ انخفض سعر طن أسمنت عطبرة إلى (4,700) جنيه بدلاً عن (5) آلاف جنيه قبل عيد الأضحى، وتراجع سعر طن السيخ الأسعد إلى (36) ألف جنيه بدلاً عن (40) ألف وسيخ أبانوب إلى (35) ألف جنيه بدلاً عن (40) ألف جنيه، والسيخ الصيني انخفض سعر الطن إلى (34) ألف جنيه.
وتوقع عدد من التجار انخفاض أسعار السلع الاستهلاكية في الأيام القادمة بسبب تراجع سعر الدولار، لكن بعضهم قلل من الحديث عن انخفاض قريب في أسعار السلع وبرروا الأمر لحدوث ندرة في السلع خاصة المستوردة، وتوقعوا ارتفاعاً كبيراً في بعض منها بسبب توقف الاستيراد، فضلاً عن ضعف إنتاج السلع محلياً.
وسجلت أسعار بعض السلع استقراراً، حيث استقر سعر جركانة الزيت عبوة (36) رطلاً من في (1300) جنيه، وانخفض سعر جوال سكر كنانة زنة (50) كيلو إلى (1100) جنيه بدلاً عن (1300) في الأيام الماضية.
وسجل سعر جوال السكر المستورد زنة (50) كيلو (1140) جنيهاً، وبلغ باكت الدقيق (300) جنيه بسبب زيادة الطلبات عليه بعد انعدام الخبز بالمخابز وصناعته بالمنازل، فيما ارتفع سعر جركانة زيت السمسم (36) رطلاً إلى (2) ألف جنيه، وهو غير متوفر بالمحال، ويتراوح سعر كرتونة صابون الغسيل بين (250ـ270) جنيهاً، وسجل سعر كيس لبن البودرة (570) جنيهاً بدلاً عن (540) جنيهاً.
ورهن التجار استمرار انخفاض السلع واستقرارها بتحسن الجنيه السوداني مقابل سعر صرف العملات الأجنبية، خاصة مع بداية ضخ بترول جنوب السودان والمعالجات الأخرى التي اتخذتها السلطات لإعادة توازن الاقتصاد.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق