اقتصاد

شمال دارفور تحتفل بالعيد القومي (55) للشجرة

تحت شعار (نحو سودان أكثر اخضراراً)

الخرطوم ـ المجهر
احتفلت الهيئة القومية للغايات بولاية شمال دارفور بالتعاون مع الاتحاد الوطني للشباب السوداني بمحلية الفاشر أمام باحة مدرسة الزهراء الأساسية للبنات، احتفلت بالعيد القومي الخامس والخمسين للشجرة تحت شعار (نحو سودان أكثر اخضراراً).
وأكد والي ولاية شمال دارفور “الشريف محمد عباد سموح” اهتمام حكومته بالغطاء النباتي والمحافظة عليه باعتباره الوسيلة الوحيدة للحد من الزحف الصحراوي.
ووجه الوالي خلال مخاطبته الاحتفال معتمدي المحليات بضرورة تبني مشروع استزراع شجرة في كل منزل على مستوى رئاسات المحليات، مشدداً على ضرورة تعاون الجميع من أجل تطبيق قانون ترقية البيئة الحضرية الذي أجازه المجلس التشريعي في وقت سابق، مجدداً اهتمام حكومته بترقية وتطوير مدينة الفاشر باعتبارها من المدن التاريخية الراسخة.
وأعلن “سموح” عن الشروع في سفلتة (32) كيلومتراً من الطرق الداخلية بمدينة الفاشر في المرحلة المقبلة، مشيداً بالجهود المبذولة من قبل الهيئة القومية للغابات والاتحاد الوطني للشباب لإعادة الغطاء النباتي.
من جهته، أوضح مدير الهيئة القومية للغايات بالولاية المهندس “أبو بكر يوسف عبد الله” أن إدارته قد تمكنت من تنفيذ العديد من الأنشطة تمثلت في جمع خمسة أطنان من البذور، بجانب استزراع (175) ألف شتلة في مساحة (165) فداناً، علاوة على إنشاء الغابات الشعبية في مساحة (14) ألفاً و(874) فداناً.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق