أخبار

اتفاقيات مرتقبة للتعاون بين الخرطوم والقاهرة أكتوبر المقبل

تصب في مصلحة شعبي البلدين

القاهرة- وكالات
قال الخبير في الشأن الأفريقي د. “أيمن شبانة”، نائب مدير مركز دراسات حوض نهر النيل بجامعة القاهرة: إن العلاقات السودانية المصرية شهدت خلال العام الحالي تطورًا كبيراً، موضحاً أن الاتفاقات التي سيتم توقيعها في القمة الرئاسية أكتوبر المقبل تصب في مصلحة الطرفين.
وقال “شبانة” :إنه منذ أول لقاء للرئيسين “البشير” و”السيسي” تم الاتفاق والتفاهم على عودة العلاقات إلى مسارها الصحيح وحل المشاكل الخلافية على طاولة الحوار. وأضاف: إن “مائدة التفاوض هي المناسبة لحل أي شيء”.
وشهدت القاهرة، الأسبوع الماضي، اجتماعات اللجنة الوزارية السودانية المصرية المشتركة، للتحضير للقمة الرئاسية، وعكف المجتمعون على الإعداد لنحو (20) اتفاقية تعاون بين الخرطوم والقاهرة تمهيداً للقمة الرئاسية بين البلدين أكتوبر المقبل بالخرطوم.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق