أخيره

منظمة الشفافية تطالب بإعادة النظر في مجلس الولايات

قال إن الترهل بأجهزة الدولة سببه المحاصصة السياسية

الخرطوم – وليد النور
طالبت منظمة الشفافية السودانية، رئاسة الجمهورية، بضرورة إعادة النظر في مجلس الولايات لجهة أنه موازٍ للبرلمان القومي، الذي يضم ممثلي الدوائر الجغرافية لكل الولايات، ودعت إلى حل مجالس الولايات التشريعية والاستعاضة عنها بمجلس شورى طوعي مصغر وتحويل نفقاتها مع نفقات مجلس الولايات إلى الصحة والتعليم.
وقال رئيس المنظمة الدكتور “الطيب مختار” في تصريحات صحفية أمس (الثلاثاء)، إن الترهل والخمول الذي أصاب أجهزة الدولة في الفترة السابقة نتيجة للمحاصصة السياسية بعيداً عن القدرات، مشيراً إلى أن أكبر التحديات وأكثرها تعقيدا التي عانت منها الحكومة السابقة مكافحة الفساد،
وأشاد “الطيب” بقرارات رئيس الجمهورية، التي قضت بتخفيض الوزارات الاتحادية من (31 إلى 21) وفصل منصب النائب الأول من رئيس مجلس الوزراء، وقال إن رئيس مجلس الوزراء الجديد، إتباع المعايير الوطنية والدولية في مجالات الإصلاح، مع آليات فاعلة ترسي قواعد المتابعة والشفافية والمساءلة والمحاسبة من أجل تخفيف العبء عن المواطن.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق