أخيره

مواطن يشتري (دورين تراب) لإماطة أذى حفرة بهدلت وعذبت الناس على الطريق (راكبين وراجلين)

في ظل غياب الجهات المعنية بالأمر

المجهر – عامر باشاب
{ لإنهاء خطورة شكلتها (حفرة عميقة) على حياة عابري الطريق بعد تحولها بمرور الزمن إلى خندق
(طويل وعريض الأذى) قام المواطن “محمد أحمد عكاشة” بشراء (دورين من التراب) أو (قلابين تراب)، بمبلغ (3) آلاف جنيه، من حُر ماله، واستأجر عمال يومية لردم الحفرة الكارثية التي آذت الكثيرين وتسببت في حوادث مرورية عديدة أخطرها إصابة بالغة تعرض لها سائق دراجة بخارية (موتر).
{ البادرة الإنسانية التي أقامها رجل الخير “عكاشة” وإماطته لهذا الأذى وإزالته للخطر، وجدت استحساناً وإشادة عند الكثيرين، وظل الجميع يدعون له بخير الجزاء والثواب من عند الله.
{ الأستاذ “مختار” صاحب مكتبة عطبرة العتيقة الموجودة مباشرة شرق موقع (الحفرة الكارثية) غرب مول الواحة عند تقاطع شارع الطيار مراد مع شارع الزبير باشا، أكد أن هذه الحفرة قد تسببت في أضرار كثيرة أحدثت ربكة وعرقلت حركة المرور وعذبت وبهدلت الناس راجلين وراكبين، واستمرت على هذا الحال لفترة طويلة تجاوزت الستة شهور دون تدخل الجهات المسؤولة، إلى أن تحولت إلى بركة عميقة اختلطت بداخلها مياه الأمطار مع طفح مياه الصرف الصحي وتدفق ماسورة ضاربة من شبكة المياه، وفي ختام حديثه ناشد والي الخرطوم الجديد بتشكيل لجنة لرصد الظواهر السالبة لمعالجتها.

 

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق