الحوادث

النائب العام يكشف عن إحصائيات الاتجار بالبشر في السودان

الخرطوم ـ المجهر
أكد النائب العام “عمر أحمد محمد” عن تنامي ظاهرة الاتجار بالبشر في العالم وانتقالها إلى السودان وذلك من خلال كلمته في (المؤتمر الإقليمي الأول لنواب عموم وأعضاء النيابة العامة في قارتي أفريقيا وأوروبا بشأن التعاون القضائي الدولي للتحقيق في ملاحقة قضايا الاتجار بالبشر وتهريب المهاجرين) المنعقد في شرم الشيخ بجمهورية مصر العربية.. في الفترة من 18-20 سبتمبر الحالي.
وأشار النائب العام في بيانه إلى تنامي ظاهرة الاتجار بالبشر في العالم وانتقال الظاهرة للسودان نظراً لموقعه الجغرافي كدولة معبر للعديد من الهجرات، مشيراً إلى إيلاء السودان اهتماماً متعاظماً لمكافحة هذه الجريمة استلهاماً من قيمه الدينية التي تحترم كرامة الإنسان وتمنع العبودية ووفقاً لدساتيره وتشريعاته التي أخذت ذات المنحى.
وأكد البيان اعتماد السودان إستراتيجية وطنية واضحة في مكافحة الاتجار بالبشر ترتكز على مبادئ المنع والحماية والرعاية للضحايا والتحقيق والملاحقة للجناة.
وقدم البيان إحصائية عن البلاغات الواردة للنيابات الخاصة بجريمة الاتجار ما بين الأعوام (2016-2018م) والتي بلغت (58) دعوى جنائية تحت المواد (7/8) من قانون الاتجار بالبشر مقرونة مع عدد من المواد الأخرى.. وصدرت أحكام رادعة في مواجهة (30) متهماً وصلت إلى السجن (12) سنة وبلغ عدد الضحايا (309) ضحايا من جنسيات مختلفة.

مقالات ذات صلة

إغلاق