أخبار

السفيرالأمريكي لقيادات المعارضة فى لندن : أرجو أن يكون لقاؤنا القادم فى الخرطوم

خلال اجتماع مشترك في العاصمة البريطانية

الخرطوم – يوسف بشير
استنجدت قوى نداء السودان المعارضة، بالحكومة الأمريكية في مرحلة الحوار الثاني مع الحكومة، بعدم إغفال ما وصفتها بمصالح الشعب السوداني في السلام العادل والتحول الديمقراطي الكامل واحترام حقوق الإنسان في البلاد وكفالة الحريات العامة.
وكشف القائم بالأعمال الأمريكي، بالخرطوم،” إستيفن كوتسيس” لقيادات نداء السودان، خلال اجتماع أمس (الأربعاء) بالعاصمة البريطانية لندن ،عن انطلاق الحوار السوداني الأمريكي واستئناف المرحلة الثانية من الحوار مع الحكومة، وأعرب الدبلوماسي الأمريكي عن أمنياته لقيادات المعارضة وعلى رأسها رئيس قوى نداء السودان “الصادق المهدي” بأن يكون لقاؤهم القادم في الخرطوم والشعب السودانى ينعم بالسلام والاستقرار ووعد باستمرار التشاور معهم.
وأشاد البيان بحرص واشنطن على لقاء قوى التحالف، مؤكدين أن التحالف مؤسسة جامعة لأوسع تمثيل شعبي في البلاد بهدف تحقيق السلام والتحول الديمقراطي الكامل عبر الوسائل السلمية.
وتعهد القائم بالأعمال بعد تسلمه مذكرة تحمل موقف قوى نداء السودان بشأن القضايا السياسية والاقتصادية الراهنة، باستمرار التشاور معهم، وتمنى إن يكون لقاؤهم المقبل بالخرطوم والشعب ينعم بالسلام والاستقرار.
وشارك في الاجتماع، الذي جاء بطلب من القائم بالأعمال الأمريكي،وبجانب الدبلوماسي بالسفارة الأمريكية بلندن “سين سلى”، كل من رئيس نداء السودان “الصادق المهدى”، وممثلي حركة تحرير السودان،وحركة العدل والمساواة والحركة الشعبية لتحرير السودان، وحزب الأمة.
وقال أمين الإعلام بنداء السودان “صلاح جلال” في بيان صحفي تلقت (المجهر) نسخة منه، :إن القائم بالأعمال الأمريكى أبلغ قيادات نداء السودان، أن بلاده بصدد استئناف الحوار مع الحكومة السودانية للاتفاق على العلاقات بينهم.
وسلمت قيادات المعارضة، القائم بالأعمال مذكرة تحمل موقف نداء السودان من قضايا الراهن السياسي والاقتصادي في البلاد.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق