أخبار

النائب العام يُعلن استضافة مركز إقليمي لمكافحة الفساد بالخرطوم

الخرطوم ـ منى ميرغني
أعلن النائب العام “عمر أحمد محمد” عن ترحيب السودان لاستضافة مركز إقليمي لمكافحة الفساد يُعنى بعقد الدورات التدريبية الموحدة للإقليم وإجراء الدراسات الخاصة بمكافحه الفساد. جاء ذلك في بيان وفد السودان في الدورة السابعة لمجلس الأطراف في الأكاديمية الدولية لمكافحة الفساد بفينا .
وأكد النائب العام على تسهيل وتوفير الدعم الفني والمساعدة لمجموعة الممارسين من جميع قطاعات الإقليم، باعتبار أن السودان مؤهل جغرافياً لاستضافه المركز. وأكد خلال إلقائه بيان وفد السودان في ( الدورة السابعة لمجلس الدول الأطراف في الأكاديمية الدولية لمكافحة الفساد).. التي تستضيفها العاصمة النمساوية فيينا أمس .. رغبة السودان الجدية بشأن التعاون في المجالات الرئيسية لاتفاقية الأمم المتحدة الخاصة بمكافحة الفساد وإقامة شراكات متطورة ومستمرة مع الأكاديمية في كافة المجالات… مبيناً أن السودان يعتبر مكافحة الفساد بشتى صوره هدفاً لا حياد عنه.
وأعرب النائب العام عن إدراك السودان لمخاطر الفساد على استقرار وأمن المجتمعات وتعريض التنمية المستدامة وسيادة القانون للخطر وإضعاف الهياكل الإدارية… مشيراً إلى تبني السودان سياسات وطنية فعالة في مكافحه الفساد عمادها تعزيز الرقابة والنزاهة والشفافية والمساءلة بالاستفادة من الخبرات والممارسات في المجالات الرئيسية لاتفاقية الأمم المتحدة التي تشمل التدابير الرقابية والتجريم وإنفاذ القانون والتعاون الدولي واسترداد الموجودات والمساعدة التقنية. مبيناً حرص النيابة العامة على المشاركة الفاعلة في الأنشطة والمؤتمرات الدولية ذات الصلة بمكافحة الفساد لتبادل الخبرات والتعرف على أفضل الممارسات في هذا المجال بعد اعتماد النيابة سابقاً نقطة ارتكاز وطنية لأغراض اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، باعتبارها جهازاً عدلياً مستقلاً تتمتع بالحياد في ممارسة اختصاصاتها.

مقالات ذات صلة

إغلاق