اقتصاد

توفير السيولة وزيادة السعر التركيزي للقمح أهم مطلوبات اجتماع مجلس الوزراء بالجزيرة

ود مدني- زهر حسين
كشف محافظ مشروع الجزيرة، المهندس “عثمان سمساعة” عن ضرورة توفير عدد من المطلوبات لمشروع الجزيرة تمثلت في توفير السيولة للشركات التعاقدية والبنك الزراعي السوداني لجني محصول القطن، بالإضافة لتوفير الوقود وزيادة السعر التشجيعي لمحصول القمح والتي من المقرر مناقشتها اليوم في اجتماع مجلس الوزراء القومي بود مدني، برئاسة “معتز موسى” رئيس المجلس.
وقال “سمساعة” خلال منبر الناطق الرسمي لحكومة الجزيرة أمس، إن انعقاد مجلس الوزراء القومي بود مدني، لمناقشة قضايا الموسم الزراعي، جسد اهتمام الدولة بالنهوض بالقطاع الزراعي لدعم الاقتصاد الوطني وتأمين الغذاء لأهل السودان مع إدارة مشروع الجزيرة وهيئة البحوث الزراعية ومشروع الرهد الزراعي ووكالة الري، وأكد “سمساعة” أن أجمالي مساحات محصولات العروة الصيفية بمشروع الجزيرة بلغ (660) ألف فدان، منها (154) ألفاً لمحصول القطن، بزيادة (32%) عن مساحات الموسم الماضي، فيما بلغت المساحات التي تمت زراعتها بواسطة الشركات التعاقدية (86) ألفاً موزعة على عدد من الشركات، ومساحة (68) ألف فدان ممولة بواسطة التمويل الفردي، وأن مساحة الذرة (290) ألف فدان، إضافة إلى (2000) فدان فول الصويا والمتبقي من المساحات للمحاصيل الأخرى.
وشدد “سمساعة” على ضرورة توفير الوقود اللازم للطائرات لمكافحة آفات القطن وتأمين مياه الري، إضافة لتوفير السيولة للشركات التعاقدية والأفراد والبنك الزراعي لتأمين سلفيات الحصاد.
وكشف محافظ مشروع الجزيرة أن إجمالي المساحة المستهدفة للعروة الشتوية (490) ألف فدان، منها (400) ألف فدان لمحصول القمح و(90) ألف فدان محاصيل أخرى، ودعا لضرورة إعلان السعر التشجيعي لحفز المنتجين للتوسع في زراعة القمح وتوفير (2.5) طن تقاوى وتأمين مياه الري للمحاصيل التي تروى مع محاصيل العروة الشتوية والاستعجال في توفير سماد الدأب واليوريا قبل وقت كافٍ وخلق آلية تمكن المزارعين من الحصول على التمويل بعد خروج الدولة من التمويل.
وطالب برفع سقف التمويل إلى (100) ألف جنيه بدلاً عن (50) ألف جنيه وأن تتولى الدولة تأهيل البنيات التحتية بمشروع الجزيرة وتوفير العملات الأجنبية للمكافحة وتوفير الوقود للرش الجوي.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق