أخبار

البشير للشباب: جهات تحارب السودان عبر الشائعات والحرب النفسية

كشف عن مشاورات لتشكيل لجنة قومية للدستور

الخرطوم – وليد النور
وجه رئيس الجمهورية شباب المؤتمر الوطني بالتصدي للشائعات التي تطلقها دوائر معادية للسودان عبر (السوشيال ميديا) ، ووصفها بأنها أخطر من الحرب بالسلاح،ودعا “البشير” لدى مخاطبته الحشد الجماهيري لأمانة الشباب الاتحادية بالخرطوم، القوى السياسية إلى الاستعداد للانتخابات المقبلة في العام(2020م) ، وتدريب عضويتها لذلك، وقطع الرئيس بقيام الانتخابات الرئاسية في العام(2020). باعتبارها حقاً دستورياً للشعب السوداني في اختيار من يحكمه.
وكشف المشير “البشير” عن تشاور يتم الآن لتشكيل لجنة قومية للحوار حول الدستور، مشيراً إلى أن الشباب هم مستقبل الأمة السودانية، ويجب توجيه طاقاتهم الإيجابية في خدمة الشعب، وشدد على الشباب بالعمل على الإنتاج والإنتاجية والمساهمة في الزواج ليكون العام القادم (زيرو عزابة)، وأكد “البشير” عدم وجود سبب لبقاء قوات (يوناميد) بدارفور، وأضاف (مافي أي سبب بخلي قوات يوناميد قاعدة في دارفور)، وقال: الناس كلها توجهت للسلام.
وأوضح “البشير”، أن دارفور ستعود أفضل من سيرتها الأولى، وأشار للجهود التي بذلت بعد تحقيق الأمن فيها، وأضاف “الآن نحن في مرحلة التنمية والتعمير التي تمضي بصورة كبيرة في دارفور”.
وتابع: سعينا للسلام والوصول لسلام بالتفاوض هو أقل تكلفة، وأردف: السلام هو حقن لدماء الشباب، وقال: من أهم قضايانا نحقق السلام في كل أرجاء السودان.
وأشار “البشير” إلى أن السلام في جنوب السودان سيكون له دور كبير في السلام في النيل الأزرق وجنوب كردفان، وأضاف: قبل نهاية هذا العام الناس (هتشوف) خطوات فعلية في السلام.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق