الديوان

النائب الأول يُكرِّم العلامة “عبد الله الطيب” شخصية مهرجان الخرطوم الدولي للكتاب في دورته الـ(14)

خلال تشريفه وافتتاحه أمس الأول

الخرطوم – نهلة مجذوب
شرَّف النائب الأول لرئيس الجمهورية، الفريق ركن أول “بكري حسن صالح”، مساء أمس الأول (الأربعاء)، وبأرض المعارض ببري افتتاح فعاليات معرض الخرطوم الدولي للكتاب في دورته الـ(14) التي درج ولسنوات متتالية أن تقام تحت رعايته وتشريفه.
وكرَّم النائب الأول العلامة البروفيسور “عبد الله الطيب” شخصية الدورة الثقافية والأدبية، الذي يمثل عالم منارة ومفخرة لأهل السودان والعالم بحضور أسرته وزوجته البريطانية السيدة “جريزلدا” التي استلمت التكريم، بحضور وزير الثقافة والسياحة، “عمر سليمان”، ووزيرة الدولة بالوزارة “سمية أكد” والوكيل “جراهام عبد القادر” ورئيس اتحاد الناشرين المصريين وممثل شركة سوداني راعية المعرض.
وأكد وزير الثقافة والسياحة والآثار، “عمر سليمان آدم”، أن الثقافة ركن أساسي في برامج إصلاح الدولة في المرحلة المقبلة، وأوضح أن معرض الكتاب مناسبة ثقافية كبيرة تأتي وفق مطلوبات جامعة الدول العربية، في الإبداع والإنتاج الفكري وتكوين العقل الجماعي. وشدد على زيادة فرص المشتركين ابتداءً من الدورة القادمة مع حرص وزارته على طباعة ونشر الكتب، وأكد على أن يكون السودان حضوراً في المشهد الفكري والثقافي في المحيط والعالم.
من جانبه قال وكيل الوزارة، “جراهام عبد القادر”، إن معرض الكتاب يعد فرصة للقادمين من الخارج لاكتشاف كنوز السودان الحضارية والأثرية والجواذب السياحية في مروي وكوش والبجراوية والمحميات، مبيناً أن الدورة الحالية تزخر بعدد (250) عنواناً جديداً من أحدث الإصدارات من مختلف الكتب
وفي السياق تحدث نيابة عن رئيس اتحاد الناشرين العرب، رئيس اتحاد الناشرين المصريين د.”محمد رشاد” وأبدى سعادته بأن يكون حضوراً بين أبناء ثقافة واحدة وتاريخ واحد ومستقبل مشرق. وتطرق إلى خروج عدد مهم من الدول العربية التي كانت تهتم بنشر الكتاب العربي كالسودان وليبيا واليمن والعراق، التي بدأت تتعافى لعوامل كثيرة.
شرف أمسية الافتتاح على غير العادة عدد ضخم من المسؤولين والدستوريين والسفراء والأدباء وعشاق الكتاب بجانب احتشاد العديد من الأسر وأطفالها والشباب وضيوف المعرض والعارضين من الخارج، لحضور أمسية الافتتاح التي كانت على أنغام موسيقى التراث وغناء كورال جامعة الأحفاد، كما شهد المعرض توسعا في مشاركة السودانيين، وتدفق الجمهور عقب الافتتاح مباشرة على صالات العرض للتعرف على المعرض واقتناء الكتب.
وجاء البرنامج المصاحب ليوم أمس (الخميس) حافلاً بندوات حول الكتابة الإبداعية عند العلامة، ونقاش وشهادات من قبل تلامذته من المغرب وعرض فيلم عنه، حيث قدم الناقد د. “مصطفى الصاوي” ندوة آفاق الكتابة، السرد أنموذجاً، كما تناول د. “الصديق عمر الصديق” جانب الشعر.
وتحدث عن الدرس والنقد الأدبي د. “عبد المنعم الشاذلي”، أما جانب الفلكلور
والسودانيات لدى العلامة فتطرق له البروفيسور “محمد المهدي بشرى”. ومسرح “عبد الله الطيب” عرضه د. “شمس الدين يونس”.

مقالات ذات صلة

إغلاق