أخبار

المؤتمر الوطني يعلن ترحيبه بعودة “الصادق المهدي” للبلاد

الأمة القومي ترحيب الوطني بعودة الإمام بالأفعال لا الأقوال

الخرطوم – وليد النور
أعلن مساعد رئيس الجمهورية نائب رئيس المؤتمر الوطني لشؤون الحزب د. “فيصل حسن إبراهيم” ، الترحيب بإعلان رئيس حزب الأمة القومي الإمام “الصادق المهدي” عودته إلى البلاد، وأضاف: “إننا نرحب بعودة الإمام طالما أنه ارتضى العمل السلمي في الوطن”. وفي السياق ذاته، قال حزب الأمة القومي :إن ترحيب حزب المؤتمر الوطني بعودة الإمام “الصادق المهدي” للبلاد خطوة ايجابية بيد أنه يجب أن يتبعها فعل والتزام أخلاقي .
وقال النائب الأول لرئيس حزب الامة اللواء “فضل الله برمة ناصر” في حديثه لـ(المجهر):إن كل الشعب السوداني رحب بعودة “الصادق المهدي” للبلاد، وعلى المؤتمر الوطني إثبات حسن نيته بشطب البلاغات الكيدية التي دونها ضد “المهدي”، وتصل عقوبة بعدها للإعدام ، وإزالة كافة العقبات حتى تستطيع القوى السياسية ممارسة عملها دون ملاحقات، مشيراً إلى أن البلاد بحاجة لخطوات جادة من القوى السياسية حتى تخرج من أزمتها الحالية .
ومن جهته قطع دكتور “فيصل” بأنه لا تأجيل للانتخابات القادمة التي ستقام في موعدها في العام (2020م)،داعياً نساء حزبه للاستعداد المبكر من خلال إكمال حصر العضوية والمشاركة الفاعلة في مؤتمرات بناء الحزب بشعب الأساس والمؤتمرات الوظيفية، وقال إن المرأة ستلعب دوراً كبيراً في حسم الانتخابات.
وشدد “فيصل ” على أهمية نزول قيادات المرأة للقواعد في شعب الأساس لقيادة المجتمع ورعاية الفقراء والمساكين، وتابع لابد أن تقود المرأة مبادرات لإنشاء مؤسسات خاصة بالتمويل الأصغر في المحليات.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق