رياضة

“رمرم”: لاعبو المريخ حوافز تسجيلهم بالمليارات وإنجازاتهم صفر كبير

الخرطوم – المجهر
شن أمين حزينة نادي المريخ السابق “عوض الكريم رمرم” هجوماً على لاعبي المريخ قائلا: إنهم لم يقدموا للمريخ أي بطولة فتجد بعض المشجعين يصفونهم بالنجوم، رواتبهم السنوية أكثر من (١٠٠) مليون جنيه، وحوافزهم بآلاف الجنيهات، وحوافز تسجيلهم مليارات وإنجازاتهم صفر كبير، المريخ عندما كان في ظروف جيدة دفع لهم الكثير وأعاد تسجيلهم بمليارات، وتم تحفيزهم بآلاف الدولارات، والآن المريخ يعيش ظروفاً استثنائية كان من المفترض عليهم أن يردوا الدين ويصبروا على المريخ ويعيدوا تسجيلهم، نعلم أن اللاعبين لديهم أسر وعوائل يصرفون عليها ونعلم أيضا هنالك ملايين الأسر السودانية تعيش بمرتب أقل من (٥) آلاف جنيه، ويحمدون الله على ذلك، أما هؤلاء اللاعبين فلا يحمدون الله، ولا يشكرون على ارتدائهم شعار المريخ. كيف لكم أن تصفوهم بالنجوم ولا علاقة لهم بالنجومية لا شكلاً ولا أخلاقاً ولا أداءً
وبين إذا وصفناهم بالنجوم فبماذا نصف جيل مانديلا؟ إذا كانوا فعلاً نجوماً ويحبون المريخ فهذا هو الوقت الذي تظهر فيه نجوميتهم ومواقفهم الرجولية، إذا ظننتم أنكم تعاقبوا المجلس بسياسة لي الذراع فأنتم تعاقبون المريخ كله ذهب من قبلكم كثيرون ظنوا أن المريخ سوف ينتهي بشطبهم أو أنهم أكبر من المريخ.
أحب أن أنبهكم أن جمهور المريخ أصبح واعياً ومدركاً، فسياسة لي الذراع والابتزاز بأن نادياً آخر يرغب في خدماتكم، أقول لكم اذهبوا إلى ذلك النادي، فهذه السياسة لن تنجح معنا، فتركنا سالمون جابسون وإبراهيم محجوب يذهبوا إلى مكان آخر فكان مصيرهم الشطب في نفس الموسم .
أنا ضد التجديد لأي لاعب يريد استغلال عاطفة الجماهير واستغلال الموقف الحالي للمريخ للضغط على المجلس لتجديد عقده فلا أحد يستحق المبالغ التي سمعناها.

مقالات ذات صلة

إغلاق