أخبار

حزب الأمة القومي يعلن رسمياً عودة “المهدي” في 19 ديسمبر المُقبل

الخرطوم – نجاة صالح
أعلن حزب الأمة القومي، أمس، رسمياً عودة رئيس الحزب السيد “الصادق المهدي”، في التاسع عشر من ديسمبر المقبل، متزامناً مع ذكرى إعلان الاستقلال من داخل البرلمان.
وأوضح الحزب في بيان، تلقت (المجهر) نسخة منه، أن قرار عودة الإمام اتُّخذ بالإجماع، وذلك بعد اكتمال دراسة مسألة عودته من جوانبها السياسية والدبلوماسية والقانونية واللوجستية، والإحاطة الكاملة بالسيناريوهات المحتملة.
وذكر الحزب أن عودة “المهدي” وبكل مسمياتها ليست حدثاً عابراً، ولا تخص حزب الأمة فحسب، وإنما عملية سياسية متكاملة الأبعاد، تهم كل مكونات الشعب السوداني لمكانته الفكرية، وقبوله الشعبي، ودوره الوطني، وموقفه النضالي تجاه قضايا الوطن والمواطن.
وأشار البيان إلى أن “المهدي” سيواصل نضاله من أجل نظام جديد يكفل الحقوق والحريات، وليبتدر حراكاً جماهيرياً وسياسياً بين مكونات الشعب السوداني في سبيل جمع الصف وتوحيد الإرادة تحت سقف الوطن.
وأضاف: (نؤكد أن الحبيب الصادق المهدي قد خرج من السودان في إطار القضية الوطنية، وغاب زهاء العام، وبذل مجهودات عظيمة في سبيلها ومن أجلها، التقى بشرائح واسعة من السودانيين بالخارج).

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق