أخبار

قمة ناجحة للرئيسين “البشير” و”السيسي”

قمة سودانية مصرية ناجحة بالخرطوم وقرار رئاسي

الخرطوم – ميعاد مبارك

عقدت أمس بالعاصمة الخرطوم قمة ناجحة بين الرئيسين “عمر البشير” ونظيره المصري “عبد الفتاح السيسي”، أثمرت عن توقيع (12) اتفاقية تعاون ومذكرة تفاهم.  وأعلن رئيس الجمهورية في تصريحات صحفية أعقبت القمة الرئاسية المشتركة، أمس (الخميس) بالقصر الجمهوري، عن رفع الحظر عن السلع المصرية، وقطع بأن تطوير العلاقات بين البلدين ليس خياراً وإنما فرض عين.من جانبه قال الرئيس المصري إن الحقيقة الثابتة تظهر أن الأيام والسنين لم تزد العلاقة بين البلدين إلا مزيداً من الرسوخ والمتانة ومزيداً من التصدي لأي تدخلات خارجية، ومعالجة أية مشكلات مصطنعة، فضلاً عن أنها عكست حجم ما يعلقه شعب البلدين من آمال وطموحات عريضة نحو تحقيق مزيد من التكامل والترابط بين مصالح دولتي وادي النيل، في ظل ما تمتلكه الدولتان من قدرات بشرية وثروات طبيعية ندر أن تزخر بها أي دولتي جوار.وأكد الرئيس المصري على أهمية التكامل الاقتصادي بين البلدين في ظل عالم لا يعترف إلا بالتكتلات الاقتصادية الكبيرة.

 واختتم الرئيس المصري، أمس (الخميس)، زيارته للبلاد التي استغرقت يوماً واحداً، ترأس خلالها مع رئيس الجمهورية اجتماعات القمة الرئاسية المشتركة بين السودان ومصر,,بعدها عقد الرئيسان اجتماعاً مغلقاً، ثم قاماً بجولة في معرض المنتجات المصرية بقاعة الصداقة.وكان في وداع “السيسي” بمطار الخرطوم الرئيس “البشير” وعدد من الوزراء والمسوؤلين بالدولة، بجانب أعضاء البعثة الدبلوماسية المصرية بالسودان.

مقالات ذات صلة

إغلاق