رياضة

الهلال والمريخ في (كلاسيكو) سوداني ضمن احتفالات الإمارات بـ(عام زايد)

مساء اليوم بملعب (فخر أبو طبي)

الخرطوم ـ أبو وائل
تتجه أنظار الرياضيين عند الثامنة من مساء اليوم بتوقيت السودان السابعة بتوقيت الإمارات صوب إمارة أبو ظبي لمتابعة الكلاسيكو السوداني بين الهلال والمريخ، ضمن احتفالات دولة الإمارات العربية المتحدة بعام الشيخ “زايد” من خلال مواجهة ودية تعكس تطور الكرة السودانية، ويحتضن (فخر أبو ظبي) لقاء اليوم بعد أن أكمل الاتحاد الإماراتي لكرة القدم التحضيرات كافة لهذا اللقاء الذي ينتظر أن يحظى بنسبة مشاهدة عالية نتيجة السماح للقنوات العربية بما فيها السودانية ببث اللقاء على الهواء مباشرة.
وكانت بعثة الهلال قد وصلت الإمارات في السابع عشر من أكتوبر الماضي وحظيت باستقبال طيب من الاتحاد الإماراتي لكرة القدم وسفارة السودان بأبي ظبي والجالية السودانية، وحدث ذات الأمر مع المريخ الذي سبق بعثة الهلال إلى أبي ظبي بيوم كامل، وأجرى الفريقان تدريباتهما اليومية بملاعب الإمارات المختلفة، بينما اختتما تحضيراتهما بملعب المباراة مساء أمس.
ويعول الجهاز الفني للأزرق بقيادة السنغالي “لامين ندياي” على المحترفين الأجانب الذين تم ضمهم خلال التسجيلات السابقة، بجانب الاعتماد على عناصر الخبرة من اللاعبين الوطنيين.
بينما كثف المريخ من تدريباته منذ وصول بعثته إلى الإمارات وأدى مرانه الرئيس أمس الأول، ومن خلاله نفذ الإطار الفني بقيادة التونسي “يامن الزلفاني” إستراتيجيته الفنية للمواجهة التي يخوضها بدافع الثأر من الخسارة الأخيرة التي تلقاها الأحمر من الهلال في الدوري الممتاز ولن يكون أمام المدير الفني من خيار في لقاء اليوم سوى الاختيار من بين ذات العناصر التي كان يعتمد عليها بسبب حرمان المريخ من تدعيم صفوفه خلال التسجيلات السابقة نتيجة العقوبات المفروضة عليه من الاتحاد الدولي لكرة القدم، ويرغب الجميع تقديم الفريقين لمباراة متميزة بعيداً عن الشد والجذب والشحن الزائد لتقديم الكرة السودانية في ثوب قشيب.

مقالات ذات صلة

إغلاق