الحوادث

إعلان رئيس حزب الأمة “الصادق المهدي” في قضية “مهدي الشريف”

الخرطوم ـ المهدي عبد الباري
أمرت محكمة جنايات أم درمان وسط برئاسة القاضي “إسماعيل إبراهيم” أمس بإعلان رئيس حزب الأمة القومي “الصادق المهدي” للمثول أمامها للإدلاء ببعض الإفادات في قضية مقتل زوجة “مهدي الشريف” (أمنة الشريف) على يد زوجة ابنها (المتهمة) وهى طبيبة. وجاء إعلان المحكمة وفقاً لطلب ممثلي الدفاع ، كما أعلنت صحفياً شهيراً لأفادته ‏بصفته شاهد دفاع في القضية.
وفي ذات السياق، ‏واصل مدير مشرحة أم درمان البروفيسور د. “جمال يوسف” بوصفه شاهد ‏دفاع كشفه عن نقص في تقرير تشريح الجثة، وتمثل النقص في عدم ‏ذكر السبب الذي أدى إلى كسر العظم الأمامي للمجني عليها ، لافتاً إلى عدم نفيه أن المتهمة هي من قام بكسر عظم القتيلة مرجعاً ذلك إلى وقوع مشاجرة بين القتيلة والمتهمة الأولى مستدلاً بخدوش وعضة في يد المتهمة، مبيناً أن القتيلة تعرضت إلى الضرب باليد أو الحائط بسبب الخطوات المترنحة نتيجة لكسر العظم وخلع ‏الفقرات وتراجع اللسان للخلف وانسداد القصبة الهوائية والحنجرة ومن ثم الاختناق وبعض الجروح الخفيفة ، وأكد بأنها نقلت إليه بعد الإصابة، ونفى د. “جمال” تقديمه طلباً إلى النيابة لزيارة القتيلة برفقة طبيب أسنان شرعي ، موضحاً بأن الزيارة ‏تمت عقب التقرير، مشيراً إلى عدم وجود أثار للموت بسبب الخنق بجثة ‏القتيلة، وأوضح بان الموت بالاختناق يؤدي إلى إخراج إفرازات وهذا ما حدث ‏للقتيلة وتم تحديد جلسة أخرى للمواصلة.

مقالات ذات صلة

إغلاق