رأي

خطابات.. وآمنيات..

تجانى حاج موسى

هل اتساع مساحة قطرنا تعد سبباً في تردي أحوالنا؟ ،خاطرة جالت بذهني وانأ أجوب ولاية غرب كردفان.. غابات مد البصر.. أرض خصبة.. المساحات المزروعة محدودة ومتواضعة.. والمحصول طيب وقليل.. يبدو أنه جهد المقل.. زراعة تقليدية مطرية.. ماذا لو أدخلنا معدات تقانة الزراعة الحديثة ووسعنا المساحات المزروعة؟؟هل للبنك الزراعي دور ممكن أن يلعبه في تلك الأصقاع النائية؟؟ماذا عن شراكة القطاع العام والقطاع الخاص؟؟ممكن أن يكون الحل للضائقة الاقتصادية..
**أخي رئيس مجلس الوزراء.. تحيةً واحتراماً.. وأسأل الله آن يعينك علي تحمل أعباء المسؤولية التي تنوء عن حملها الجبال، أسأل الله أن يمدكم بالمنعة والصحة والعافية والصبر على هذا التكليف الشاق، تذكرتك وأنا أطوف أقصى غرب كردفان، وقلت ماذا لو طاف الأخ رئيس الوزراء وفي معيته أهل المال والخبرة والتخصص في مجالات الزراعة والرعي والتعدين والغابات والسياحة، ووقفتم على الثروة الهائلة التي تزخر بها تلك الأصقاع البعيدة عن عاصمتنا المتكدسة بالسكان والمشاكل، ستعود بإذن الله تحمل ملفاً نعول عليه كثيراً في إصلاح اقتصادنا.
وبقول لي أخواني أهل السياسة شفتوا ثقافة الرياضة بتعمل كيف.. بالله عليكم انتبهوا لي جدوى العمل الثقافي.. و(إزيكم كيفنكم أنا لي زمان ما شفتكم).. أغنية الراحل المقيم “سيد خليفة” عملت وبتعمل كيف ومعاها الممابو السوداني؟؟
ولإخوتي بأبوظبي.. أسأل الله أن تعودوا لدوحة الوطن وتزول كل أسباب هجرتكم.. وشكراً جميلاً كثيراً للقائمين من مسؤولين بالشقيقة دولة الإمارات، والله عزيتونا باختياركم لفريقي القمة في ذكري مئوية الشيخ الراحل المقيم باني حضارة الخليج الذي كان يحب أهل السودان ويحبونه ولازالوا يحبونه، له الرحمة “الشيخ زايد”.. وشكراً على استضافتكم لكل هذا الكم الهائل من أهلنا الذين يقيمون ويعملون معكم.
الأخ الفريق أول شرطة “هاشم الحسين”، لا أعلم كيف بدأت عملك الجديد.. لكن أوصيك مرة مرة أتكلم مع أخوك الوالي السابق سعادة الفريق أول مهندس “عبد الرحيم”، وبرضو هو صاحبي عملنا سوياً في شهور الإنقاذ الأولى، أتشاور معاهو وما تنسي صديقي د. “عبد الحليم المتعافي” كلاهما حملا الحقيبة المثقلة بالمهام الجسام، وما تنسى تفطر كويس الصباح وأشرب لبن والله يحفظك ويوسع صدرك ويوفقك..
آخي الأستاذ “الأردب”.. الآمين العام لوزارة الإرشاد والأوقاف.. السلام عليكم ورحمة الله.. دعوتكم الكريمة للنظر في إجازة مسلسل تلفازي بمكتبكم سعدت بها غاية السعادة.. خاصة والمسلسل يناقش قضية المخدرات.. ولعمري هذا نهج سليم.. أن يحضر معنا الاجتماع المخرج “حسن كدسة” رئيس إدارة الدراما بالتلفزيون القومي ومولانا “الكباشي” ورئيس اتحاد الفنانين د. “عبد القادر سالم” والفريق شرطة “كمال عمر” الدكتور المختص في مجال محاربة المخدرات، هذا منهج علمي ومتحضر ومفيد بآذن الله، ليتنا اتبعنا هذا النهج ، فالعمل الجماعي يثمر ويأتي بنتائج إيجابية ويقضي على تجزر مؤسسات الدولة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق