أخبار

وزير الصحة: بعض القضايا الصحية تحتاج لجراحات عميقة لمعالجتها

أكد إعادة النظر في الخارطة الصحية

الخرطوم ـ فاطمة عوض
قال وزير الصحة الاتحادي د. “محمد أبو زيد مصطفى” إن بعض القضايا الصحية تحتاج إلى جراحة عميقة لمعالجتها مع إعادة النظر في الخارطة الصحية في صورتها المتكاملة. ووجه الوزير بتكوين لجنة من الوزارة وجهاز تنظيم شؤون السودانيين العاملين بالخارج للإعداد لمؤتمر توطين العلاج بالداخل، المتوقع عقده في النصف الأول من العام القادم، الذي يهدف لتقديم مبادرة وآليات لتوطين العلاج بالداخل، وتطوير النظام الصحي بالاستفادة من تجارب الدول، فضلاً عن تقليل تكلفة العلاج بالخارج وتعميق عمليات نقل المعرفة في القطاع الصحي.
وأكد الوزير، خلال الاجتماع المشترك، مساء أمس، مع الجهاز برئاسة دكتور “كرار التهامي” وحضور الجهات المختصة من الجانبين بمكتبه بالوزارة، أكد على أهمية السياحة العلاجية لتسير جنباً إلى جنب مع توطين العلاج بالداخل باعتبار موقع السودان المتميز وتوفر الكفاءات في التخصصات كافة، مشدّداً على الوقوف على العقبات التي تعترض تنفيذ البرنامجين ومعالجة الثغرات وسد الفجوات.
وأكد الأمين العام لجهاز تنظيم شؤون السودانيين العاملين بالخارج دكتور “كرار التهامي” أن وجود أعداد كبيرة من الأطباء والكوادر السودانية بالخارج أسهم في التعاون المشترك بين الجهاز ووزارة الصحة الاتحادية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق