أخيره

عيون وآذان

– كتب الإعلامي العربي الشهير رئيس قناة (المستقلة) الدكتور “محمد الهاشمي الحامدي” على حسابه في (تويتر)، رسالة حب وتقدير للشعب السوداني، وذلك عقب عودته إلى “لندن” إثر زيارة امتدت لأسبوع للخرطوم.
غرد “الهاشمي” قائلاً: (عندما نزلت من الطائرة ظهر 2 نوفمبر الجاري، قبلت أرض مطار الخرطوم، كنت مثل نبتة عطشى أغاثها وأحياها صيب نافع. أعشق السودان وأحب أهله، جلابيبهم بيضاء نظيفة، ونفوسهم وقلوبهم بيض وأنقى، كل ساعة معهم متعة للروح وبهجة للقلب، الحمد لله الذي أكرمني بمعرفتهم، الحمد لله).

– ما يزال الغموض يكتنف التسويات التي أجرتها السلطات مع رجل الأعمال المعروف “فضل محمد خير”، فبينما ذكرت السلطات أن التسوية شملت أسهم “فضل” في مصنع أسمنت السلام بما قيمته (30) مليون دولار، إضافة إلى (20) مليون دولار (نقداً)، راج في الوسائط أن الرجل باع أسهمه في بنك الخرطوم أيضاً لخصمه في سوق الاتصالات رئيس شركة (زين) للاتصالات الفريق “الفاتح عروة” أو لصالح الشركة!!
“فضل” يملك أكثر من (20%) من أسهم بنك الخرطوم، بينما تحوز بنوك إماراتية على نحو (60%) من أسهم البنك.

– بعد مغادرة الأستاذ “الصادق الرزيقي” مقعد رئيس تحرير صحيفة (الانتباهة)، برزت أمامه عدة خيارات من بينها دخوله في شراكة مع رجل الأعمال مورد ورق طباعة الصحف “عبد الحفيظ الخير” في مشروع صحيفة جديدة أو شراء صحيفة (الصيحة) التي تردد أن ناشرها المهندس “الطيّب مصطفى” يعرضها للبيع.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق