الحوادث

شهود اتهام يكشفون تفاصيل مثيرة في مجزرة شمبات

بحري – أم سلمة حسين
قال مدير معرض لبيع معدات الورش ‏بشارع الحرية بالخرطوم يدعى”ناصر عبد القادر” عند مثوله أمس (الأربعاء) أمام مولانا “البلولة عبد الفراج” القاضي بمحكمة بحري وسط للإدلاء بإفادته حول محاكمة المتهمين بقتل تاجري عملة وسائق أمجاد وتقطيع جثثهم داخل شقة بضاحية شمبات، قال “ناصر” بوصفه شاهد الاتهام الثامن إن المتهم الأول حضر إليه في المعرض بحجة شراء ‏حجر نار (منشار كهربائي) لقص سيخ بارز من فناء منزله، على ضوء ذلك عرض عليه ‏مقاسات مختلفة للمتهم الأول، وأضاف إن أحد المتهمين قام بشراء منشار واسطوانات قطع (أداة ‏الجريمة) بقيمة (4.400) جنيه ، مضيفاً أنه أرشد المتهم على طريقة استعماله ‏وتمت تجربته له، وأن المتهم الأول خرج مسرعاً مما تسبب في نسيان مفتاح ‏إطار المنشار، موضحاً أن المتهم بعد ساعتين عادة مرة أخرى واخذ المفتاح ‏وغادرة للمرة الثانية دون استلام إيصال الشراء، وأضاف الشاهد أن المتهم وبعد عدة أيام أرشد الشرطة على معرضه.
وفي السياق قال، ‏ ملازم أول شرطة “حسن صلاح” وهو أحد أفراد المباحث الجنائية ‏ولاية الخرطوم بوصفه شاهد الاتهام التاسع ، إن طبيعة عمله تعني بمتابعة البلاغات المهمة بدائرة ‏الاختصاص ولاية الخرطوم بصورة عامة، وأوضح ملازم أول أنه بتاريخ ‏‏(5/7/2018) بعد اتخاذ الإجراءات اللازمة، تم تكليفه من قبل تيم من دائرة المباحث ‏لمتابعة إجراءات البلاغ وفك طلاسمه، والقبض على المتهمين، موضحاً أنه ‏بموجب توفر معلومة مضمونها عن وجود المتهمين بولاية الشمالية، تحرك على الفور تيم ‏‏في مأمورية إلى الولاية ، موضحاً أنه كان القائد الثاني، لافتاً أنه في صباح اليوم التالي ‏من وصولهم تم القبض على المتهم الثالث بعد أن حضر إلى قسم شرطة الغابة، ‏وفي اليوم الثالث تم القبض على المتهم الثاني أثناء محاولته للهروب ‏خارج الولاية الشمالية.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق