الديوان

التأمين الصحي يكشف عن دخول مرضى للعناية المكثفة بسبب المضادات الحيوية

أوقف التعامل مع بعض الصيدليات

الخرطوم ـ فاطمة عوض
كشف الصندوق القومي للتأمين الصحي عن تسبب المضادات الحيوية في دخول مرضى لغرف العناية المكثفة ينتظرون الموت بسبب تناولهم المضادات الحيوية دون استشارة الطبيب مما أكسب جسم المريض مقاومة لأي دواء، فيما كشف الصندوق عن إيقاف التعامل مع بعض الصيدليات لأسباب تتعلق بتقديم الخدمة لمن هم تحت مظلة التأمين الصحي.
وقالت رئيس قسم الخدمة الدوائية “إيناس عبد القادر” إن العديد من الدول يوجد بها مرضى ينتظرون الموت بسبب الإكثار من تناول المضادات الحيوية، وحملت المرضى مسؤولية وصولهم إلى هذه المرحلة لتناولهم الأدوية بناءً على تجارب أقربائهم دون اللجوء للطبيب.
ولم تستبعد لدى حديثها في ختام الأسبوع العالمي للتوعية بمقاومة البكتيريا للمضادات الحيوية الذي نظمته وزارة الصحة الاتحادية بالتعاون مع الصندوق القومي التأمين الصحي ومنتدى الساحة الخضراء ومنظمة الصحة العالمية ومركز المعلومات الدوائية والمركز القومي للأدوية والسموم أن يتسبب التناول غير الرشيد للأدوية دون استشارة الأطباء في عدم علاج كثير من الأمراض في المستقبل القريب خاصة في ظل ارتفاع تكاليف اكتشاف مضادات حيوية جديدة.
واعتبرت أن الظروف الاقتصادية واحدة من الأسباب التي تجعل الكثير من المواطنين يلجأون للصيدلي مباشرة للحصول على العلاج دون مراجعة الطبيب، بيد أنها تمسكت بضرورة أن يلتزم أي صيدلي بعدم صرف أي علاج دون إظهار الروشتة الطبية .
وكشفت عن وفرة للأدوية التي تقع تحت مظلة التأمين الصحي في الصيدليات التابعة للصندوق القومي للتأمين الصحي، مشيرة إلى أن المبالغ التي يدفعها التأمين الصحي للأدوية فاقت المليارات في العام الواحد، واصفة ذلك بأنه حق من حقوق المؤمن عليهم ، معلنة عن إضافة أدوية جديدة لقائمه التأمين الصحي بعد التحديث الدوري لقائمة الأدوية كل عامين.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق