أخيره

وزيرة الدولة بالضمان الاجتماعي : العنف ضد المرأة في تزايد بسبب الصمت والتستر على المشاكل

الخرطوم ـ المجهر
تزامناً مع الحملة الدولية لمناهضة العنف ضد المرأة والطفل انطلقت بالخرطوم حملة الـ(16) يوماً برعاية وزارة الضمان والتنمية الاجتماعية بالتنسيق مع وحدة مكافحة العنف ضد المرأة والطفل التابعة للأمم المتحدة وصندوق الأمم المتحدة للسكان ، حملت الحملة شعار(من أجل حماية مستدامة للمرأة والطفل) استهدفت ولايات السودان.
وزيرة الدولة بالضمان الاجتماعي”منى فاروق” أكدت في كلمة ألقتها في فاتحة الحملة أن العنف ضد المرأة في ازدياد، وعزت ذلك إلى الصمت والتستر على مشاكل المرأة إلى جانب غياب العقاب، وأشارت أن للحملة دوراً في زيادة نسبة الوعي بالقوانين والتشريعات، وأعربت عن سعادتها لاختيار ولاية النيل الأزرق مسرحاً لانطلاق الحملة نسبة لما عانته المرأة في تلك الولاية من ويلات الحرب والعنف، ودعت إلى تبصير المرأة بحقوقها ، وأضافت إن هناك أنشطة مصاحبة بدار التائبات والمايقوما بجانب التدريب وبناء القدرات.
مديرة وحدة مكافحة العنف ضد المرأة والطفل الدكتورة “عطيات مصطفى” ، أوضحت أن الوحدة كونت لجنة قومية بمشاركة صندوق الأمم المتحدة للسكان وعدد من منظمات المجتمع المدني وضعت خططاً وبرامج للحملة من أجل تنمية مستدامة لحماية المرأة والطفل من خلال التعليم والصحة، وتوفير البيئة الجيدة للمرأة وأن برامج تلك الحملة سوف يتم تطبيقها والعمل بها طوال السنة .
ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان الأستاذ “الصادق حمدون” قال إن الصندوق يقوم بمناصرة قضايا النساء والأطفال من خلال التوعية وتقديم الدعم الفني والمالي الذي يعمل على دعم المرأة وتحسين صحتها وإنقاذ حياتها، مضيفاً أن الخطة الإستراتيجية البرامجية القطرية 2018-2020 للصندوق ترتكز على ثلاثة محاور رئيسية هي الصحة الإنجابية والتنمية السكانية ومحاربة العنف المبني على أساس النوع ، وأن الصندوق قام بدعم الشركاء من أجل تحقيق أهدافه، مبيناً أن هذه الشراكة مع وحدة مكافحة العنف ضد المرأة ساهمت في تمكين المرأة.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق