اقتصاد

والي جنوب كردفان:السلام هدف وأولوية قصوى وقضية محورية نسعى لتحقيقه ولا نزايد

كادقلي- رشان أوشي
قدم والي جنوب كردفان الفريق أمن “أحمد إبراهيم مفضل” إضاءات لمسار عمل حكومته وفق محاور وقطاعات الجهاز التنفيذي انطلاقاً على ما تم تنفيذه في العام 2018م ، مستعرضاً أهم الإنجازات والخطط المستقبلية للعام 2019م للقطاعات .
وقال “مفضل” لدى مخاطبته أمس جلسة الانعقاد الثالثة لمجلس الولاية التشريعي في فاتحة أعمال الدورة، إن السلام هو الهدف المنشود على الدوام وأولوية قصوى وقضية محورية نسعى لتحقيقها ولا نزايد عليها، معدداً الجهود التي قام بها مجلس السلام بمشروعاته الأربعة ، وتكوين مجلس تعزيز السلام الذي له رؤية إستراتيجية لبناء السلام ، مشيداً بالأحزاب السياسية وأدائها الوطني والاتفاق حول قضايا الولاية وتقديمها لرؤية توافقية تتسق مع حكومة الولاية ،مثمناً مشاركتها في الحكومة والمجالس التشريعية.
وأكد “مفضل” اهتمام حكومته بالتعليم العالي والبحث العلمي وتطويره ، كاشفاً عن إنشاء كليات جديدة للتعليم التقاني بمحليتي أبو جبيهة والليري ، وافتتاح مدينة الدلنج الجامعية للطالبات على يد رئيس الجمهورية في يناير المقبل تزامناً مع أعياد الشهيد القومي رقم (26).
واستعرض الفريق “مفضل” أداء الحكومة للعام 2018م عبر قطاعات الحكم والإدارة بكافة محاوره ، وقطاع التنمية الاجتماعية والصحة ، وقطاع التربية والتوجيه ، والقطاع الاقتصادي والتنمية المستدامة ، وقطاع البنى التحتية والتنمية العمرانية، معدداً المشروعات التي نفذت في كل قطاع والخطة للعام المقبل وفق أرقام وإحصاءات .
وأوضح الموجهات العامة للموازنة القادمة وأهمها توصيات مخرجات الحوار الوطني ، الاستمرارية في برنامج رئيس الجمهورية حول التركيز على معاش الناس ، ترتيب الأولويات ، وغيرها ، لافتاً أن الموازنة رفعت نسبة التعليم وما يتعلق بالإجلاس والكتاب المدرسي ، مستعرضاً بشريات الموازنة ، ومؤشرات ومرتكزات الموازنة التي أجملها في أربع نقاط هي: استدامة الاستقرار الاقتصادي ، زيادة الإنتاج والإنتاجية ، الاهتمام بمعاش الناس ، الحوكمة والشفافية والمساءلة وإصلاح الخدمة المدنية.
وفي الأثناء، قدم رئيس المجلس التشريعي المهندس”السر عبد الرحيم توتو” في فاتحة جلسات المجلس رسالة إلى أهل الولاية بنبذ الخلافات والجهويات من أجل سلام يحقن الدماء ، متمنياً التوفيق في المفاوضات وصولاً لسلام قادم .

مقالات ذات صلة

إغلاق