أخيره

قيادي بجنوب كردفان يطالب بمنح الولاية خصوصية في عملية التنمية لإعادة ما خربته الحرب

طالب بلجنة تحقيق في مخالفات الأراضي بالدلنج وتعزيز الخدمات بالمحلية

الخرطوم – المجهر
طالب القيادي بجبال النوبة عضو هيئة علماء السودان “كندة غبوش الإمام” المركز بإعطاء ولاية جنوب كردفان خصوصية في دفع عملية التنمية في أعقاب ما خربته الحرب، وانتقد بشدة قصور حكومة الولاية في تنفيذ المشروعات الحيوية في الصحة والعليم وخدمات المياه، مشيراً إلى إحباط المواطن بالولاية بعد فشل مفاوضات المنطقتين التي كانوا يعولون عليها في إحداث سلام حقيقي يوقف التفلتات من قبل الحركات والنهابين، مشدداً في هذا الخصوص على جمع السلاح في الولاية لمنع الاحتكاكات التي تقع وتودي بحياة الأبرياء من المزارعين.
وعاب “غبوش” على حكومة الولاية ضعف اهتمامها باحتياجات المواطن البسيط، ودعا إلى توحيد مجالس السلام المتعددة لوقف إهدار المال من خلال التنسيق في الأدوار التي تضطلع بها، وقطع بأنه لا يوجد على أرض الواقع أي توطين لزراعة القطن كما يروج البعض.
وشدد على ضرورة حل مشكلة الإجلاس في محلية الدلنج وتعجب من أن محلية عريقة بهذا الحجم لا يوجد بها عربة مطافئ أو إسعاف.
إلى ذلك، طالب “غبوش” والي الولاية بضرورة تشكيل لجنة تحقيق من النيابة العامة لتقصي الحقائق حول مخالفات الأراضي السكنية والاستثمارية بمحلية الدلنج وإعادة الحقوق المنزوعة إلى أهلها.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق