اقتصاد

شباب يطالبون البنك المركزي بفرض سلطاته وإلزام المصارف بنسبة التمويل الأصغر

نيالا- عبد المنعم مادبو
طالبت مجموعة شباب مشاركين في دورات تدريبية لإدارة المشروعات الصغيرة وريادة الأعمال التي نظمت بنيالا حاضرة جنوب دارفور، بنك السودان المركزي بفرض سلطاته ورقابته على المصارف وإلزامها للإيفاء بنسبة الـ(12%) التي أعلنتها الحكومة لبرنامج التمويل الأصغر.
وناشد الشباب- في ختام الدورات التدريبية وافتتاح مركز تنمية الأعمال الخاصة بمشاريع التمويل الأصغر للشباب والتعليم المتسارع- ناشدوا مؤسسات التمويل بتسهيل عمليات التمويل حتى يتمكنوا من الاستفادة من التدريب الذي تلقوه للخروج من دائرة الفقر والبطالة عبر سوق العمل الحر.
وقال ممثل الدارسين “عادل إبراهيم” إن الظروف التي مرت بها دارفور ألقت بظلال سالبة على الشباب وأنهم ومن خلال هذا التدريب الذي تلقوه يأملون في تسهيل إجراءات التمويل ليتمكنوا من الدخول في مشروعات اقتصادية.
افتتح وزير الشباب والرياضة بالولاية “أحمد جاه الدين خميس” مركز تنمية الأعمال الخاصة بمشاريع التمويل الأصغر للشباب والتعليم المتسارع الذي تم تأسيسه بنيالا بدعم من قطر عبر برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ضمن إستراتيجية تنمية دارفور، وأكد الوزير أن الحكومة تبذل كل ما بوسعها لتمكين الشباب في المجال الاقتصادي عبر إعلان سياسة التمويل وترسيخ ثقافة العمل الحر، ووصف وزير الشباب افتتاح المركز بالخطوة الإيجابية لدعم الجهود الرامية لمعالجة القضايا التي تواجه الشباب.
بينما قال ممثل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي “علاء الدين شطة”، إن المركز يهدف لتوفير الفرص للفئات المستهدفة من النازحين والعائدين وبقية الشباب في مجالات المشروعات وربطهم بمؤسسات التمويل، وأضاف إن المركز سيقدم خدمات للمستفيدين في مجال التمويل الأصغر لعدد(517) شاباً و(502) مستفيد في مجال التعليم المتسارع وأي مشاريع أخرى تدعم توفير سبل كسب العيش. واستهدفت الدورات التدريبية (70) شاباً وشابة من مختلف محليات الولاية ومعسكرات النازحين.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق