أخبار

البرلمان يمدد حالة الطوارئ بولايتي شمال كردفان وكسلا

البرلمان – يوسف بشير
مررت الهيئة التشريعية القومية (البرلمان ومجلس الولايات)، بالأغلبية، أمس، تمديد إعلان حالة الطوارئ بولايتي شمال كردفان وكسلا لستة أشهر قادمة.وأعلن وزير الدولة بوزارة العدل “محمد دقدق”، عن عزمهم إخطار الأمين العام للأمم المتحدة بإعلان الطوارئ، وقال إن الإعلان ليس محلياً فقط وإنما دولي أيضاً، ويتم التعامل معه طبقاً للقانون الدولي. وأرجع تمديد الإعلان إلى استمرار تهريب السلع الإستراتيجية الأمر الذي يؤدي إلى دمار الاقتصاد، بجانب تهريب المخدرات التي وصفها بالسلاح الخطير، وقال إنها منتشرة بشكل مخيف في غرب البلاد الذي تأتي إليه من غرب أفريقيا. وأشار إلى وجود تحسن في الولايتين فيما يتعلق بمكافحة تهريب البشر والسلع والأدوية، وكشف عن رصدهم شبكات تنشط في التهريب شرق البلاد، إضافة لوجود متفلتين بشمال كردفان، وقال إن بعض القبائل لا تزال تحمل السلاح. وتباينت ردود النواب بين التأييد والرفض لتمديد إعلان الطوارئ، وأيد عضو الهيئة اللواء “الهادي آدم حامد” تمديد الطوارئ لوقف تسريب المواد الغذائية عبر الحدود، وقال إن التمديد لأن الأسباب ما زالت قائمة. ورفض زميله “محمد الأمين خليفة” التمديد، وقال إن القوانين الموجود بالولايتين كافية لردع أية جناية، وأشار إلى وجود إخفاقات من الولاة فيستغلون الطوارئ للتغطية عليها، وقال مشدداً إن الأموال التي تصرف على الطوارئ ليست خاضعة للمراجعة.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق