اقتصاد

عضو بهيئة علماء السودان يستعجل رئيس الوزراء وضع معالجات سريعة للأوضاع الاقتصادية

الخرطوم – المجهر
دعا عضو هيئة علماء السودان “كنده غبوش الإمام”، رئيس الوزراء القومي، وولاة الولايات، لإيجاد حلول سريعة للأزمة الاقتصادية التي يعاني منها الفقراء من الشعب السوداني، وقال إنه ظل يتابع الأحداث المتسارعة لاحتجاجات المهنيين وغيرهم حول الآثار السالبة من الأزمة الاقتصادية التي تعاني منها البلاد منذ بداية الشهر الماضي من العام المنصرم، بالإضافة للنشاط المكثف لرئيس الجمهورية المشير “عمر البشير” مع فعاليات المجتمع السوداني لاحتواء الأزمة حفظاً لوحده السودان، مشيراً إلى أن رئيس الوزراء القومي وولاة الولايات لم يتخذوا خطوات عملية لمعالجة آثار الأزمة إلا بعض المحاولات الخجولة عبر المؤتمرات واللقاءات مع الصحفيين في الفنادق الراقية بالخرطوم، فيما تتواصل معاناة الفقراء والمساكين في كل مناحي الحياة ،وفي الخرطوم لا تزال أزمة الخبز وصفوف الوقود مستمرة وبصورة وفوضى عارمة في محطات المواصلات وفي الأسواق ولا وجود لهيبة حكومة الفريق أول شرطة “هاشم عثمان” على أرض الواقع، وفي الأبيض حاضرة شمال كردفان (6) قطع خبز حجم الزلابية بعشرة جنيهات، وفي مدينتي الدلنج وكادوقلي فحدث ولا حرج ولا أحد يذكر الخبز بل همومهم الحصول على باقة من الماء
وأكد “غبوش” أن الأمر خطير على أرض الواقع ومطلوب من رئيس الوزراء وولاة الولايات أن يحذو حذو رئيس الجمهورية لمعالجة هذه الأزمات سريعاً وصرف استحقاقات العاملين بالقطاعين العام والخاص وغيرهم بالكاش عبر نوافذ الصرف قبل نظام الصرافات.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق