أخبار

الاتحادي الديمقراطي يحذّر من دخول البلاد في “الدورة الخبيثة”

الخرطوم – المجهر
حذّر القيادي بالحزب الاتحادي الديمقراطي “محمد المعتصم حاكم” من دخول البلاد في الدورة الخبيثة “انقلاب عسكري، وديمقراطية ضعيفة”، قبل أن يطالب بالتمسك بالحوار الوطني، وقال إنه لا بديل للحوار إلا الحوار لحل كل مشاكل البلاد.وشدد على أن التخريب وإتلاف الممتلكات العامة لا يعبر عن الحياة السودانية ولا ثقافة الشعب السوداني أو معاني الاستقلال التي تعيشها البلاد هذه الأيام، لأن السودان من أوائل الدول التي دعمت التحرر الوطني في القارة الأفريقية.وأضاف “حاكم”، الذي كان يتحدث في ندوة الاستقلال التي نظمتها اللجنة العليا لاحتفالات البلاد بالاستقلال بجامعة أفريقيا العالمية، بحضور وزير مجلس الوزراء “أحمد سعد عمر” وعدد من القيادات الحزبية، أضاف إن السودان أول دولة نالت الاستقلال جنوب الصحراء، وإن النخب السودانية قادرة على تجاوز كل الأزمات.وشدد على ضرورة الابتعاد من الدورة الخبيثة “انقلاب عسكري، وديمقراطية ضعيفة”، وأضاف إن الحزب الاتحادي الديمقراطي يؤمن بالحوار منهجاً لحل كل القضايا، وأشار إلى أن القوى السياسية التي وقعت على الوثيقة الوطنية للحوار يجب أن تتمسك بها وصولاً للتحول الديمقراطي والانتقال السلس للسلطة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق