أخبار

الوطني: التغيير عبر صناديق الانتخابات وليس التخريب

الخرطوم – هبة محمود سعيد
قال مقرر القطاع السياسي لحزب المؤتمر الوطني “أحمد كرمنو” إن التغيير يجب أن يتم عبر صناديق الاقتراع في أبريل 2020، مؤكداً أن السودان ملك للجميع وليس من حق المؤتمر الوطني أو “البشير” على حد تعبيره، في وقت انتقد فيه أحداث التخريب التي صاحبت الاحتجاجات الأخيرة، داعياً إلى ضرورة التفريق بين الدولة والحكومة، وقال: (لو إنت عايز تخرب المؤسسات، الحكومة الجايبا دي ح تقعدها وين؟).
وأكد “كرمنو” خلال المنتدى الدوري الذي نظمته أمانة الشباب الاتحادية بالشهيد الزبير، أمس، تحت عنوان (الحوار الوطني.. الوثيقية الوطنية والمسؤولية التاريخية للأحزاب)، أكد أن الاحتجاجات التي انتظمت البلاد الأيام الماضية نتاج طبيعي للأوضاع الاقتصادية التي يعيشها الناس، وقال: (أي بيت عاش ضغطاً وكان تعبيراً طبيعياً، المواطن يطلع يجيب عيش ما يلقى، عايز يمشي مشوار مافي مواصلات، داير يصرف قروش مافي، ونحن لحد هنا نقدّر ذلك، لكن الأمر تطور وتدخلت أحزاب مثل الحزب الشيوعي وغيره).
وفي الأثناء، أكد “كرمنو” أن المسيرة الميلونية التي يخاطبها الرئيس اليوم بالساحة الخضراء، تهدف إلى إرسال رسائل للعالم بأن السودان بخير ومستقر والأمن مستتب فيه والقضية مستمرة، وقال: (الأزمة في شأن البنزين والخبز انتهت لكن هناك بعض الإشكالات في الجاز وستحل)، وأضاف: (تبقت بعض الإشكالات في النقد، وعبر مبادرة إيداع سيتم حلها، فقضيتنا تحتم علينا أن نمضي في حل الإشكالات)، ومضى قائلاً: (نحن داخل البرلمان أجزنا الموازنة خالية من القروض والمنح).

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق