اقتصاد

اكتمال زراعة (420) ألف فدان قمح بالجزيرة

مدني – المجهر
قطع الدكتور “محمد طاهر أيلا” والي ولاية الجزيرة لدى لقائه بمكتبه صباح أمس (الجمعة)، بوفد من شركة زادنا برئاسة “أحمد الشايقي” مدير عام الشركة، بحضور “الهندي الريح النور” وزير الإنتاج والموارد الاقتصادية بالولاية والدكتور “محمد هاشم الغامدي” مدير عام قناة المستقلة، أن السودان مؤهل لتوفير الغذاء لأكثر من (250) مليون نسمة.
واستعرض الطفرة التي حققها مشروع الجزيرة في إنتاج محصول القطن، حيث تجاوز الإنتاج (5) ملايين قنطار في مساحة (150) ألف فدان.
وتناول التدابير والسياسات التي وضعتها الولاية لجذب الاستثمار لداخل الولاية وتذليل كل العقبات التي تعترض المستثمرين وفتح الأبواب للشراكات التعاقدية للعمل بمشروع الجزيرة وإنشاء عدد من محالج القطن واستخدام التقانات الحديثة، وأعلن عن اكتمال زراعة أكثر من (420) ألف فدان قمح بمشروع الجزيرة في هذا الموسم.
وأقر “أيلا” بأن شركة زادنا قدمت الأنموذج للشراكات التعاقدية الناجحة بمشروع الجزيرة، وشدد الوالي على أهمية الإدارة الجيدة والتوظيف الأمثل للموارد والمتابعة اللصيقة لتحقيق الأهداف المنشودة.
من جانبه أكد وزير الإنتاج أن الجزيرة قاطرة للاقتصاد السوداني والطريق الآمن للبلاد للخروج من الأزمة الاقتصادية العابرة، وأشار للنجاحات التي حققتها الشراكات التعاقدية بمشروع الجزيرة وإسهامها في تحريك القطاع الاقتصادي والصناعي بالولاية.
وأعلن مدير عام شركة زادنا اكتمال العمل بنسبة (٦٠%) في صوامع زادنا للغلال ببركات بمحلية جنوب الجزيرة والمناقل، بتقنيات عالية تمثل آخر ما توصلت إليه صناعة الصوامع في العالم، وذلك للإسهام في سد حاجة البلاد من الحبوب الغذائية وتحقيق الاكتفاء الذاتي ودعم الصادر.
وأكد أن النهضة التنموية التي شهدتها الجزيرة وقانون استثمار وتعافي مشروع الجزيرة شجعت الشركة للدخول في شراكات تعاقدية وإنشاء صوامع وبعض المشاريع التنموية في الجزيرة.

وأكد “الهاشمي” قدرة السودان والشعب السوداني لقيادة الكثير من دول وشعوب العالم والمحافظة علي القيم الأفريقية ووحدة القارة السمراء وأن يلعب دوراً أكبر في المحيط الأفريقي والعربي وأن السودان غني بشعبه وأرضه ومياهه وترابه وموارده.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق