الحوادث

المحكمة الدستورية تقبل عريضة محامي مدير الأمن السياسي السابق “عبد الغفار الشريف”

الخرطوم: باج نيوز
قبلت المحكمة الدستورية بالسودان، عريضة تقدم بها محامي مدير الأمن السياسي السابق بجهاز الأمن والمخابرات الوطني “عبد الغفار الشريف” ضابط ، تطلب إبطال إعادة المدعي للخدمة، وإبطال إجراءات المحكمة العسكرية.وكانت محكمة الاستئناف العسكرية، قررت تقليل عدد سنوات الحكم الصادر على مدير دائرة الأمن السياسي من سبع إلى ست سنوات.وحكمت المحكمة على “الشريف” في تهمة استغلال النفوذ المادة (59) ست سنوات، وفي تهمة السلوك غير اللائق المادة (71) بالغرامة (7.4) مليون جنيه و(65) ألف دولار.ومن المقرر بحسب مصادر مطلعة أن يتم إرسال العريضة إلى جهاز الأمن والمخابرات للرد عليها.وقال محامي المتهم “حسن البرهان” لـ(باج نيوز)، إنهم يريدون الذهاب بقضيتهم إلى القضاء العادي وليس العسكري، لأنه تمت إعادة تعيينه وهو في الحبس، واعتبر أن ذلك يتنافى مع حقوقه الدستورية والقانونية، لأنه لا يمكن إعادة الخدمة دون إذنه وموافقته.

مقالات ذات صلة

إغلاق