أخبار

وزارة النفط : (800) و(4300) طن متري عجز البنزين والجازولين يومياً

البرلمان – يوسف بشير
قالت وزارة النفط إن العجز اليومي في البنزين وصل لـ(800) طن متري، و عجز الجازولين (4300) طن متري، فيما يبلغ غاز الطبخ (50%)، وقطعت بأن الهلع والخوف أصاب حتى العاملين المشرفين على الإمداد بسبب عدم وجود مخزون إستراتيجي حقيقي يكفي ليومين فقط.
وأشارت الوزارة في تقرير قدمه وزيرها إلى لجنة الطاقة والغاز بالبرلمان أمس (الأربعاء)، إلى أن الإنتاج اليومي من البنزين يبلغ (3200) طن متري، فيما يصل الاستهلاك اليومي لـ(4000) طن متري، وإنتاج الجازولين يصل لـ(4500) طن متري ويبلغ استهلاكه اليومي (8800) طن متري، وقال إن الهلع والخوف أصاب حتى العاملين المشرفين على الإمداد نتيجة عدم وجود مخزون إستراتيجي حقيقي يكفي للاستهلاك ليومين فقط، بسبب الاعتماد على إنتاج المصفاة الذي أكد أنه لا يغطي الاستهلاك اليومي، وأوضح أنه حتى الكمية المنتجة من المصفاة معرضة للنقص بسبب الأعطال المفاجئة، وأكد تعرضه للتعطل أكثر من مرة في الفترة السابقة.
واتهم التقرير جهات أخرى خارج الوزارة بالتسبب في تعثر وصول الكميات المستوردة لتغطية العجز، نتيجة التأخر في الدفع أو تأخر فتح الاعتمادات، إضافة لتأخير عطاءات الشحن والتفريغ، مما يعرض الوزارة في كثير من الأحيان لغرامات مالية تصل لـ(20) ألف دولار، بالإضافة إلى التأخير بسبب العطاءات والشحن والتفريغ، الأمر الذي يعرض الوزارة في كثير من الأحيان لغرامات مالية تصل إلى (20.000) دولار، ودعا الوزير لتضافر الجهود بالمراقبة والمتابعة لضمان وصول المنتج للقطاعات المستهلكة في التوقيت المناسب، وشدد الوزير على ضرورة توفير سعات تخزينية كافية بالقرب من المصافي والموانئ والمستهلكين خاصة في الخرطوم، لاستيعاب حصة شهر ونصف على الأقل، بجانب ضرورة إنشاء مرابط للتفريغ، ولفت لوجود مربطين فقط للتفريغ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق