الديوان

الموسيقار “محمد سراج” يمنع “شكر الله عز الدين” من ترديد (تباريح الهوى)

قبل بتعويض رمزي

الديوان – باشاب
{ أنهى الموسيقار “محمد سراج الدين” الدعوى القضائية ضد المطرب الشاب “شكر الله عز الدين” بسبب ترديده لأغنية (تباريح الهوى)، دون أخذ إذن منه، علماً بأن الأغنية من ألحانه، وكلمات الشاعر “التجاني حاج موسى” وأداء الفنان القدير “محمد ميرغني” بقبوله بتعويض رمزي قدره خمسة آلاف جنيه، وطالب الجهات العدلية التي فصلت في الحكم بأنه وبوصفه صاحب حق أصيل في الأغنية يمنع “شكر لله” نهائياً من ترديد الأغنية في كافة الوسائط الإعلامية، وعبر الموسيقار عن استغرابه بأنه لم يلتقِ المطرب “شكر الله عز الدين” من قبل ورغم هذا أدعى “شكر الله” بأنه يعرفني حق المعرفة، وفي النهاية تفاجأت أن الشخص الذي سأله عن علاقته بملحن الأغنية هو “محمد سراج الدين” نفسه، وعن قبوله بتعويض رمزي رغم أنه كان ممكن يتحصل منه على مبلغ يتجاوز العشرين ألف، أكد الموسيقار بأنه قبل بالخمسة آلاف جنيه، حتى يعرف المطربون الشباب احترام قانون الملكية الفكرية ومعرفة الحقوق واحترام أصحابها عبر أخذ الإذن وليس الهدف منها التعويض المالي لأنه مهما كان قيمة التعويض لا تساوي انتهاكك للحقوق.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق