كرات عكسية

«كريستيانو» (المغرور)..!!

} يتفق الجميع على تفوق النجم البرتغالي «كريستيانو رونالدو» وتفرده بالمهارة العالية والسرعة الخيالية، لكن وبنظرة لتصرفات نجم الريال نجد أن السواد الأعظم يتفقون على أنه (شايف نفسو) ولدرجة تجعل الأرجنتيني «ميسي» يتفوق عليه بالتواضع..!!
 } خلال اليومين الماضيين تناقلت القنوات الفضائية تصريحات «بلاتر» رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، وحركاته التي قلّد فيها «كريستيانو» (المغرور)، وقبلها تابعنا العديد من الصور والكاراكاتيرات الساخرة من لاعب الريال..!!
 } قال «بلاتر» من بين ما قال إن «كريستيانو» يهتم كثيراً بـ(الكريمات) التي يستخدمها لترطيب شعره، إلى جانب تكبره داخل الملعب على زملائه ومنافسيه حكام المباريات وبطريقة توحي وكأنه قادم من كوكب آخر..!!
} من وجهة نظري المتواضعة أعتقد أن تواضع «ميسي» وتعامله الراقي مع زملائه ومنافسيه في الفرق الأخرى، هو الذي يضاعف من شعبيته وبالتالي يقربه من التربع على عرش أفضل اللاعبين في العالم..!!
} «كريستيانو» الذي صرح من قبل وأكد أن كل من يهاجمونه إنما هم يحسدونه على (وجاهته وثرائه وشهرته). استحق سخرية رئيس الاتحاد الدولي لأنه أبعد من أن يكون قريباً لقلوب الجماهير بمثل تلك التصريحات..!!
} وما قيل عن «كريستيانو» ينطبق في السودان على العديد من هواة الشهرة والوجاهة، سواء في الإعلام أو الإدارة أو اللاعبين وحتى المشجعين..!!
} يعشق بعض المتصوحفين الفلاشات على طريقة «كريستيانو» (المغرور) ولا يتحملون ابتعاد الأضواء عنهم، بحجة أنهم الأفهم والأجدر والأعرف والأكثر دراية في كل شيء وبكل شيء..!!
} مثل هؤلاء (المرضى) الذين ابتليت بهم رياضتنا عموماً وكرة القدم على وجه الخصوص، هم الذين يتسببون في التراجع والتقهقر والانهيار.. والمؤسف أنهم يعلمون أن ما يقومون به يتسبب في تكبيل مسيرة الكرة ورغم ذلك يكابرون..!!
} «كريستيانو» موجود بيننا بتصرفاته وتكبره.. يمشي بين الناس ويمارس الاستعلاء، وكأنه وحيد زمانه وفريد عصره وأوانه.. وإن قال «كريستيانو» الحقيقي إن الجميع يغارون منه لأنه غني ووجيه ومشهور، فإن كل (كريستيانوهات) السودان يقولون تلك العبارة ولكن بطرق أخرى..!!
} خسر الاتحاد مدني أمس أمام الأهلي شندي بهدف على ملعبه ووسط جماهيره، ليتواصل التواضع والتراجع من جانب أندية عاصمة الجزيرة التي صارت (متعودة دائماً) على الخسارة بملعبها..!!
} مدرب الاتحاد (الجعجاع) واصل زوبعته الفارغة واعتراضه على الحكام، وتسبب في إثارة لاعبيه وأفقدهم التركيز في وقت كانوا فيه الأقرب لإدراك التعادل..!!
} تخريمة أولى: اكسبريس الأهلي عطبرة توقف عند محطة المريخ وسلّم سلاحه طائعاً مختاراً، بعدما فشل لاعبوه في مجاراة جدية ورغبة لاعبي المريخ في الفوز..!!
} تخريمة ثانية: تعامل (أولاد برهان تيه) مع المارد الأحمر أمس بطريقة (سجل هدفاً وتحصل على الثاني مجاناً).. وبذلك الفوز اقترب اللقب من الأحمر بنسبة كبيرة..!!

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق