كرات عكسية

(خُد) الباب معاك يا (بيه)..!!

} أخيراً وبعد تردد (غريب) أعلن مجلس المريخ على لسان أمينه العام الفريق «طارق»، إنهاء عقد الـ(بيه) المصري مع الأحمر.. وقال «طارق» في تصريح لقناة الجزيرة، إن «الحضري» لن يستمر بناء على رغبة (اللاعب والنادي)..!!
} نعم لقد قدّم الفريق «طارق» رغبة اللاعب في عدم التجديد على النادي، مع العلم أن العرف كان يقتضي تقديم النادي على اللاعب في عدم رغبة التجديد.. ووصف أمين عام المريخ فترة (البيه) مع الأحمر بأنها (متعددة المشاكل)..!!
 } الحقيقة الماثلة أمامنا كمتابعين تؤكد أن تنفيذ فكرة إنهاء التعاقد مع (البيه) من جانب المريخ، حدثت على طريقة (القضاء والقدر)، لأن المريخ لو خسر الدوري مثلاً، في وجود «أكرم» لتابعنا التجديد للبيه بـ(المزيكا)..!!
} لقد عاش رئيس وأعضاء مجلس إدارة المريخ ومن خلفهم (المطبلاتية)، الذين نقلوا (الفيروس) إلى الجماهير، عاشوا جميعاً وهماً اسمه «الحضري»، صوّر اللاعب وكأنه صاحب العصاة السحرية الذي بإمكانه قيادة الأحمر لمنصات التتويج..!!
} عزف المطبلاتية على معرفة (البيه) لسكة البطولات القارية وبإمكانه إعادة المريخ إلى منصات التتويج الخارجية.. ورغم أن (الحارس الأسطوري) هو من تسبب في ضياع الحلم الإقليمي غير مرة إلا أن نغمة التفاؤل لم تتبدل..!!
} تعامل الجميع مع تلك التجاوزات، التي أساء فيها (البيه) للكيان الأحمر، بكل التجاهل.. ووصل الأمر إلى التغاضي عن تطاوله على الرئيس، بعدما أكد أن الوالي (ماكانش يحلم يسلم عليه)..!!
} أنكر البيه استلامه رواتب عشرة أشهر من المريخ وغادر إلى بلاده مهدداً بفسخ العقد، والتقدم بشكوى إلى الفيفا قبل الاعتراف بكذبه.. كما لا ننسى أن الأسطورة اشترط مشاركته كأساسي في جميع المباريات..!!
} لم نتعجب من صمت عقلاء المريخ على تلك الإهانات والتجاوزات التي تابعنا المطبلاتية يؤيدونها، ولم نستبعد أنهم مارسوا الانبهار بالطريقة التي وصف بها البيه رئيس النادي..!!
 } سفر (البيه) الأخير إلى القاهرة بحجة الإصابة وضع الأسرة المريخية أمام واقع، كان الجميع يعتقد أنه سيكون مريراً.. لكن الصدفة وحدها هي التي كشفت حجم الوهم «الحضري»..!!
} الحارس «أكرم» لم يخيّب ظن «كروجر» الذي اتخذ الحزم والحسم سياسة في تعامله مع (البيه)، الذي اعتقد بالخطأ أن الألماني سـ(ينبهر به) على طريقة «الكوكي»..!!
} الصدفة وحدها هي التي أعادت «كروجر» للمريخ في هذا التوقيت بالذات.. ومضى سيناريو نهاية (البيه)، ووصل الألماني إلى قرار إبعاده عن مباراة الخرطوم..!!
} سافر (بيه البهوات) إلى بلاده بلا رجعة.. ولا نملك غير أن نهمس في أذنه قائلين: (خُد) الباب وراك يا باشا.. (طريقك زراعي)..!!
} تخريمة أولى: فاز منتخبنا على إرتريا بثلاثية في بداية مشواره بسيكافا، لكن المستوى الذي ظهر به الصقور بالجد مخيف مخيف..!!
} تخريمة ثانية: أمن نيل الحصاحيصا استمراريته بالدرجة الممتازة بعد الفوز أمس على حي العرب بثنائية.. ولنا عودة لهذا الموضوع بإذن الله..!!

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
error: المحتوى محمي