رياضة

صقور الجديان تتحدى نسور نيجيريا اليوم بالملعب الوطني بـ"أبوجا"

في الجولة الرابعة لتصفيات الأمم الأفريقية بالمجموعة الأولى
الخرطوم ـ المجهر
تتواصل مباريات التصفيات الأفريقية المؤهلة إلى نهائيات الأمم الأفريقية 2015 ويؤدي منتخبنا الوطني السوداني عند السابعة مساء اليوم مباراته الرابعة بالمجموعة الأولى عندما يحل ضيفاً على نظيره النيجيري بالعاصمة “أبوجا”، في مواجهة ثلاثية أمام الأرض والجمهور والمنتخب النيجيري، تكتسب أهميتها من واقع موقف المنتخبين في المجموعة إلى جانب النتيجة التي انتهت عليها مقابلة الجولة الثالثة السبت الماضي باستاد الخرطوم.. وفي المساحة التالية نستعرض آخر الاستعدادات والأهداف التي يسعى لتحقيقها كل منتخب.
صقور الجديان: استعادوا الأمل في المنافسة على العبور إلى مسرح النهائيات بعد فوزهم الباهر (السبت) على مضيفهم النيجيري بهدف دون مقابل سجله بكري المدينة، ووضعوا أول ثلاث نقاط أهلتهم للتقدم إلى المركز الثالث بالمجموعة خلف جنوب أفريقيا المتصدرة، والكنغو برازفيل.. ولعل انتعاش الآمال وضع أسرة المنتخب، سواء الجهاز الفني أو اللاعبين، أمام تحديات كبيرة ومعقدة تبدأ اعتباراً من لقاء اليوم الذي لا بديل للسودان فيه غير العودة بنتيجة ايجابية تدعم من حظوظ استمراريته وتقربه من التأهل إلى النهائيات.
اللمسات الأخيرة: بعثة منتخبنا وصلت إلى “أبوجا” يوم الأحد الماضي وأدى الفريق تدريباً خفيفاً يوم وصوله.. وأمس أدى الصقور تدريبهم الرئيس قبل أن يختتموا أمس (الثلاثاء) استعداداتهم بالتدريب الختامي على الملعب الوطني، وهو الذي سيحتضن اللقاء، بإشراف الجهاز الفني بقيادة مازدا وطاقمه المعاون بمشاركة جميع اللاعبين الذي أدوا بمعنويات عالية ورغبة أكيدة على تشريف السودان والعودة بنتيجة ايجابية تقربهم من الحلم الكبير..
التشكيلة المرتقبة: استناداً على التدريبات التي أداها صقور الجديان في أبوجا ينتظر أن لا تخرج تشكيلة الصقور في لقاء اليوم عن الأسماء الآتية: أكرم الهادي سليم، (الدعيع) في حراسة المرمى ـ الريح علي، علي جعفر، الطاهر الحاج، فارس عبد الله (في خط الدفاع) ـ أمير كمال، مهند الطاهر، نصر الدين الشغيل، عماريه (في خط الوسط) ـ بكري المدينة، صلاح الجزولي (في المقدمة الهجومية) وهناك محمد أحمد بشة، محمد حسن وبقية اللاعبين.
نسور نيجيريا: الطرف الثاني في لقاء اليوم، تعرض لهزيمتين وتعادل مرة واحدة ولم يتذوق حتى الآن طعم الانتصار ويتذيل المجموعة الأولى بنقطة واحدة نالها من التعادل مع جنوب أفريقيا في الجولة الثانية بدون أهداف.. ولعل الوضعية المتأخرة والتي لا تليق ببطل أفريقيا ستكون من ابرز وأهم الدوافع للاعبي النسور في مواجهة اليوم التي لا بديل لهم فيها غير الانتصار لاستعادة الأمل في المنافسة على إحدى بطاقات التأهل ومصالحة جماهيرهم الغاضبة من النتائج المتواضعة التي حققها أبناء كيشي حتى الآن في مشوارهم بالتصفيات..
التجهيزات النيجيرية: على خلفية الهزيمة الأخيرة أمام السودان عادت بعثة النسور إلى نيجيريا وأدى الفريق ثلاثة تمارين تحت إشراف المدرب الوطني “كيشي” الذي طالب لاعبيه بضرورة احترام المنافس السوداني والاجتهاد لأجل تحقيق أول فوز في التصفيات لأجل استعادة الأمل في المنافسة ومصالحة الجماهير الحزينة..
التشكيلة المرتقبة: استناداً على آخر مباراة فان تشكيلة “استيفين كيشي” لن تخرج عن الأسماء التالية: اينياما، (أوستين) في حراسة المرمى، إغويكي، ايريك اميروز، أوبوابوتا، أوشانوا (في خط الدفاع) ـ جون أوبي ميكيل، اوتازي أوجيني، رامون عزيز (في خط الوسط) ـ ايمانويل امينكي، توفور، احمد موسى (في المقدمة الهجومية) وهناك غابريل ـ كوتيل ـ ميكايل ـ شولا وربن..
كل الأمنيات لصقور الجديان: ختاماً يبقى الدعاء بالتوفيق لصقور الجديان هو الرجاء والأمل لأبطال السودان في مواجهة الليلة المرتقبة وتقديم المستوى الذي يوازي مكانتنا الرياضة في القارة السمراء والخروج بالنتيجة التي تقربنا من مسرح النهائيات 2015.

مقالات ذات صلة