أخبار

طلبات للاتحاد الأفريقي لرفع الحصانة عن عناصر (اليوناميد) في الانتهاكات الأخيرة

كاس – المجهر
كشفت حكومة ولاية جنوب دارفور عن مطالبات من الإدارات الأهلية بمحلية كاس لإجلاء ونقل معسكر بعثة (اليوناميد) من المنطقة، في وقت أعلنت فيه عن فراغ اللجنة الولائية المكلفة بالتحقيق في الأحداث التي وقعت الأيام الماضية بين البعثة ومواطني المحلية من تقريرها الختامي. وقال معتمد محلية كاس عضو لجنة التحقيق “محمد إبراهيم عمر” بحسب المركز السوداني للخدمات الصحفية، إن إجراءات رفع الحصانة عن أفراد بعثة اليوناميد أخذت مراحل متقدمة ووصلت الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة، موضحاً أن الإدارات الأهلية سترفع مطالبتها بترحيل اليوناميد لرئاسة الجمهورية خلال اليومين القادمين. وأبان أن لجنة التحقيق سترفع تقريرها للوالي بعد أن أكملت مهمتها في التقصي والتحقق لتستأنف اللجنة المركزية المكونة من وزارة العدل أعمالها القانونية بمحلية كاس، لافتاً إلى أن اليوناميد حتى الآن لم تلتزم بدفع ما عليها من تعويضات قدرها (4) ملايين و(800) ألف جنيه، تشمل ديات وخسائر في الممتلكات والأرواح، مؤكداً أن المحلية تشهد استقراراً أمنياً عقب الأحداث التي شهدتها وراح ضحيتها عدد من المواطنين على أيدي قوات اليوناميد.

مقالات ذات صلة