الحوادث

المحكمة العليا تؤيد الإعدام والسجن ضد معتقلي الحركة الشعبية بالنيل الأزرق

الخرطوم – المجهر
 أيدت دائرة المراجعة بالمحكمة القومية العليا الحكم الصادرمن محكمة الجنايات الخاصه بمدينة سنجة بإعدام أحد منسوبي الحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال- ، تعزيراً والسجن المؤبد لعدد(46) آخرين من كوادر الحركة.
وكانت محكمة مختصة أصدرت العام الماضي حكماً بالإعدام، في مواجهة (17) من قيادات الحركة بعد أن جرت محاكمتهم غيابياً على رأسهم زعيم الحركة الشعبية ورئيس الجبهة الثورية “مالك عقار”، والأمين العام للحركة “ياسرعرمان” ، و”زايد عيسي زايد” و”احمد العمدة”.
وأعتقل كوادر الحركة الشعبية في أعقاب تفجر الأوضاع بولاية النيل الأزرق ، في سبتمبر من العام (2011)، إثر تمرد حاكمها السابق “مالك عقار” على الحكومة المركزية في الخرطوم، لتبدأ على الفور معارك طاحنة بين القوات الحكومية ومناصري الحركة الشعبية في النيل الأزرق وجنوب كردفان.
وقال رئيس هيئة الدفاع عن معتقلي الحركة الشعبية شمال “التجاني حسن” انهم إستلموا الخميس الماضي قراراً من المحكمه القوميه العليا – رداً على طلب المراجعه الذي تقدموا به للمحكمة نيابة عن(من الله حسين وآخرون في قضية أحداث النيل الازرق) .
وأوضح إن دائرة المراجعة أيدت الحكم الصادر من محكمة الجنايات الخاصه بسنجه بإعدام “من الله حسين هدي” ، تعزيراً وبالسجن المؤبد لعدد (46) آخرين .وأفاد حسن أن هيئة الدفاع ستعقد اجتماعاً للنظر في الخطوه المقبله.
وأصدرت المحكمة في وقت سابق حكماً غيابياً بالإعدام شنقاً حتي الموت ضد (مالك عقار وياسر عرمان وعلي بندر وزايد عيسي زايد ومامون حماد واحمد العمدة والجندي سليمان ومحمد يوسف بابكر) وآخرين.
يشار إلى أن محكمة الإستئناف الخاصه بسنجه كانت أيدت الحكم الذي أصدرته محكمة الجنايات الخاصة بمدينة سنجة بولاية سنار برئاسة القاضي عبدالمنعم يونس ،وعدلت فيه جزئياً حيث جاء نص القرار ” :أيدت المحكمة حكم محكمة الموضوع الخاص بشطب التهمه في مواجهة من أفرج عنهم،ومصادرة الأموال لصالح الدولة ماعدا العربه نمرة (347) والمنزل رقم (26 مربع 24) – حي الرياض -الدمازين . الخاصين بـ (لينا مالك عقار).
وأيدت ذات المحكمة قرار المحكمة السابق بشأن الحكم باللجوء للطريق المدني في شأن من يطالب بالتعويض والحكم الغيابي الصادر فى مواجهة مالك عقار وآخرين على أن يودع الحكم بكافة الموانئ البريه والبحريه والجويه بالسودان .
.كما أيدت الحكم بالمؤبد على المدانين من المتهم الثاني و حتى المتهم السابع والأربعين فضلاً عن تأييدها للحكم الغيابي الصادر في مواجهة رئيس الحركة الشعبية شمال بولاية النيل الأزرق زايد عيسي زايد .
ويشار إلى أن المحكوم عليهم في كل البلاغات يبلغ عددهم حوالي ( 52) وأن عدد المفرج عنهم في كل البلاغات يبلغ عددهم (69) جميعهم قضوا بالحبس فترات متفاوتة.
ويذكر أنه تمت محاكمة بعض قيادات الحركة في بلاغات منفصلة بالسجن المؤبد هم: موسي جاه الله والسر الزاكي وعبد الله الزين رجب وتم الحكم بالإعدام بحق كل من :صدام عباس جون وعلي ادريس بينما تم ترحيل نبيل طه عامر وإلحاقه بمؤسسة الهدي الاصلاحية لأنه لم يبلغ سن (18) سنة.
وكانت الهيئة السودانية للدفاع عن الحقوق والحريات كلفت وفداً قانونياً للدفاع عن معتقلي الحركة الشعبية بالنيل الأزرق برئاسة رئيس اللجنة القانونية بالهيئة التجاني حسن.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق