رأي

فوق رأي

هاشتاق آخر الأسبوع
هناء إبراهيم

قبل كذا سنة، سمعت أغنية (أسد الخشخاش) في المواصلات وكان بغنيها الفنان “جمال فرفور” بطريقة محرضة علي العرضة والرقيص، الحمد لله ما رقصت ولا حاجة، بس أول ما وصلت مريت علي حبوبة جيرانا وسألتها عن (الجدري السابق القراحة) ففهمت منها أن القراحة هي التطعيم وأنهم كانوا يقولون (القروحة) لجرعة التطعيم وكان الشافع بجي من المدرسة ويقول (الليلة قرحونا).. أي طعمونا..
أي أن هذا الذي تغنت له أم سماحة هو في التشبيه كـ الجدري في أقوى وأصعب حالاته..
سألتها عن المعنى العام المراد وليه الوصف دا..
فـ ردت: دي ما شغلتي على فكرة.. لحدي هنا وأختيني.. شوفي الكتبها منو وأمشي اسألي..
أكتر بني آدم مؤهل لإنو يتحسد على شغلتو، هو السيد “جون هاريسون” الذي يعمل كـ متذوق آيسكريم، ويقوم بتذوق أكثر من (60) نكهة يومياً بملعقة من ذهب.
سيبك من ملعقة الذهب والماس والكلام الخارجي دا، محلات الآيسكريم العندنا دي ما فيها شغلة زي دي؟
يعني ليه بتخمونا كدا؟!
“هاريسون” مؤمن على لسانه بمبلغ مليون دولار..
عشتو..
من المفارقات إنو لما يكون جواك حاجات كتيرة واجعاك.. عايز تتكلم.. عايز تقولا.. بتقول مافي حاجة.
في والله..
في يا كضاب..
مافي حاجة دي أساساً من أمهات المشاكل وآباء الوجعة
والله جد..
لو أن ممثلاً وقع واتكسر حتة حتة في مشهد ما، فإن حبوبة جيرانا لن تزعل عليه بقدر زعلها على الزجاج الذي يتم تحطيمه في بعض مشاهد السينما والدراما، حيث ولسبب مجهول تكن معزة خاصة جداً للزجاج لذا فهي تكره النجمة العالمية “بيونسي” لأنها ظهرت ذات فيديو كليب وهي تهشم زجاج السيارات التي بالشارع..
ويعد لفظ (سجمي القزاز) التعليق الثابت لها في مثل هذه المواقف.
أخبرتها ذات يوم أن الزجاج الذي يتم تحطيمه في الأفلام اسمه (زجاج السكر) يصنع من السكر والماء وبعض المواد، أما الأكثر تطوراً وكفاءة فهو الزجاج الذي يصنع من بعض المواد الهيدروكربونية وهو بالتأكيد لا يسبب أي ضرر وإلا لما بقي ممثل أو دوبلير بخير..
قالت لي: الله يطمنك..
زي كأني طمنتها على أولادها..
مرات بنحب حاجات ما عندنا بيها أي شغلة..
أكتر إنسان رايق هو الزول الـ لما يعمل مصيبة بترك الأحداث تأخذ مجراها وبمشي ينوم وبعد إصحى بشوف النتائج والسلام عليكم ورحمة الله..
طبعاً عيب وما ذوق ترحب بي زول في بيتو، لكن مسموح أقول للجميلة “نضال حسن الحاج”، نورتي مكانك.. أشتقنا ليك كتير.
أهلاً بالعسل..
…… و
سنة طيبة
كل عام وأنتم بخير

error: المحتوى محمي