أخبار

إمام وخطيب الحرم المكي يصل الخرطوم ويمتدح التدين الفطري للشعب السوداني

الخرطوم – المجهر
قال رئيس المجلس الأعلى للدعوة والإرشاد بولاية الخرطوم الدكتور “جابر إدريس عويشة” إن زيارة إمام وخطيب الحرم المكي الذي وصل، أمس (الخميس)، تأتي في إطار تفعيل البروتوكول الثقافي بين وزارة الإرشاد بالسودان ووزارة الشئون الإسلامية بالمملكة، وتعميقاً للعلاقة الوطيدة بين الشعبين وتواصلاً بين أهل الدعوة، مؤكداً أن الأهداف والمقاصد بين أهل الإسلام واحدة، وأن الزيارة تعمق الصلات وتبادل الخبرات عبرها بين المعنيين بالأمر الدعوي، آملاً أن تثمر هذه الزيارة وتؤتي أكلها وتزيد وتعمق العلاقات بين الشعبين حسب تخطيط قادة البلدين.
وأكد إمام وخطيب الحرم المكي الشيخ الدكتور “خالد الغامدي” أن الشعب السوداني متدين بفطرته وأكرمه الله بصفات حب الإسلام ونبيه “صلى الله عليه وسلم”، مبيناً أن هذا الكرم جعل هناك قواسم مشتركة بين الشعبين السعودي والسوداني، مشيراً إلى أن ما يكنه الشعب السعودي للشعب السوداني من حب وتقدير يفوق الوصف، وأن الزيارة تأكيد لأواصر المحبة، وتأتي ضمن سلسلة متواصلة من العلاقات القوية والمتينة والراسخة التي أسسها حكام المملكة العربية السعودية والسودان، حيث كانت أولويات قيادة السودان بتوثيق تلك العلاقات وتمتين أواصر المحبة بين البلدين، مقدماً شكره لحكومة السودان وعلى رأسها رئيس الجمهورية على الحفاوة وكرم الاستقبال.

مقالات ذات صلة