الحوادث

تفاصيل عن قضية مقتل الشاب “عزمي” برصاص ضابط بشارع النيل

الخرطوم – مثاني عوض الله
كشفت شاهدة الدفاع الأولى في قضية مقتل الشاب “عزمي” رمياً بالرصاص على يد ضابط لدى مثولها أمس أمام محكمة الخرطوم شمال الجنائية برئاسة مولانا “أسامه حسن”.
وقالت الشاهد للمحكمة إنها تعمل بائعة شاي بشارع النيل لعدة سنوات من المساء إلى الساعات الأولى من الصباح، وكشفت للمحكمة بأنها شاهدت المتهم وحضر إليها مع شخص وطلب منها مشروباً ساخناً، وأشارت إلى أنها شاهدت المرحوم وهو يخنق المتهم من (فنيلته) وعندما سمعت صوت المشاجرة ذهبت لمعرفة ما يحدث وشاهدت المتهم والمجني عليه مشتبكين وتم فض الاشتباك بينهما وبعدها أحضر المجني عليه عصا في يده واتجه نحو المتهم، ونوهت الشاهدة إلى أن المتهم أخرج سلاحه الناري وإطلق أول طلقه في الهواء على بعد (8) أمتار، وأطلق الطلقة الثانية على بعد مترين إلا أن المجني عليه لم يتوقف، وأضافت بأنها سمعت صوت الطلقة الثالثة في مكان عملها، ولكنها لم تر الاتجاه الذي ذهبت إليه، ولفتت إلى أنها رأت المجني عليه يتراجع إلى الخلف ثم سقط أرضاً بعد ذلك، وزادت قائلة بأنها شاهدت المتهم يجري نحو برج الاتصالات وتلاحقه مجموعة من الشباب بالحجارة، واختتمت بأن المتهم كان محاطاً من الجهة الخلفية بسور حديدي وعمارة ومن الناحية الأمامية المجني عليه ولم يستطع الخروج من مكانه، عليه حددت المحكمة جلسة لاحقة لمواصلة سماع قضية الدفاع.

مقالات ذات صلة