فوق رأي

هاشتاق آخر الاسبوع

هناء إبراهيم

# خبر صادم ومؤلم وزع حزن القلوب على (التايم لاين) وهو رحيل المذيعة بقناة (النيل الأزرق) “رتاج الأغا”…
صدمة كبيرة وخبر مر…. نسأل الله أن يرحمها ويرزقها جنات النعيم…
……
# شويه كدا ونبقى بلد المليون مليونية…
والله جد…
…..
# قالوا
” أحياناً.. إعطاء أحدهم فُرصة ثانية، مِثل إعطائه رصاصة إضافية ﻷنّهُ لَم يُصِبك في المرة الأولى!
والله جد….
# قال عنترة

فَقُلتُ لَهُ وَقَد أَبدىٰ نَحيبا
دَعِ الشَكوىٰ فَحالُكَ غَيرُ حالي
أَنا دَمعي يَفيضُ وَأَنتَ باكٍ
بِلا دَمعٍ فَذاكَ بُكاءُ سالي
لَحىٰ اللَهُ الفِراقَ وَلا رَعاهُ
فَكَم قَد شَكَّ قَلبي بِالنِبالِ
أُقاتِلُ كلَّ جبَّارٍ عَنيدٍ
ويَقْتُلْني الفِراقُ بلا قِتالِ
(الفراق جنجويد… رباطي وداعش ذاتو)
والله جد….
…..
#‏ فانظُر بعقلك
َ إنَّ العينَ كاذبةٌ
‏واسمع بقلبكَ
إنَّ السمعَ خَوَّانُ
‏ولا تقُل كُل ذي عينٍ لهُ نظرٌ
‏إنَّ الرعاة ترى ما لا يرى الضَّانُ
…..

#وقال المتنبي
كفى بك داءً أن ترى الموتَ شافيا
وحسبُ المنايا أن يكنّ أمانيا

إذا غامرت في شرفٍ مرومٍ
فلا تقنع بما دونِ النجــــــــومِ

فطعمُ الموتِ في أمرٍ حقيـــرٍ
كطعم الموت في أمرٍ عظيـــــمِ

إذا اعتاد الفتى خوضَ المنايا
فأهونُ ما يمرُّ به الوحـــــــولُ

‏و……
اللهم رحمتك وعفوك ورضاك.