أخبار

استئناف صادر الثروة الحيوانية بعد توقف دام (4) أشهر

الخرطوم ـ المجهر
كشف وزير الثروة الحيوانية والسمكية “علم الدين أبشر” عن بدء صادرات الثروة الحيوانية إلى الخارج لأول مرة بعد توقف دام أربعة أشهر بسبب حمى الوادي المتصدع.
وقال في تصريحات صحفية، إنهم بدأوا أمس (الخميس) تدشين أول شحنة صادر من الماشية تحمل (10) آلاف رأس من الضأن إلى سلطنة عمان، وأوضح أنهم يطلبون كمية أكثر من تلك الشحنة وأن العدد سيكون أكبر قريباً، وأردف “بعد أيام ستنطلق الصادرات الحية والمذبوحة إلى السعودية”.
وأعرب الوزير عن أمله في أن تكون تلك الصادرات معيناً للسودان، متعهداً بالعمل يومياً للتجويد والإتقان.
وأثنى على دور الرعاة والمصدرين والذين أسهموا في تلافي الآثار نتيجة لتوقف الصادر خلال الفترة الماضية.
وأشار إلى أنهم يعملون بجد للنهوض بصادر الثروة الحيوانية والتي اعتبرها المخرج الوحيد للسودان.
ومنذ أكتوبر الماضي توقف صادر الماشية في أعقاب ظهور بؤرتين لمرض حمى (الوادي المتصدع) في السودان قبل أن تعلن المنظمة العالمية لصحة الحيوان في يناير الماضي، عن خلو مناطق التصدير من المرض.
وتعد الدول العربية أهم الوجهات لصادر الماشية السودانية خاصة إلى السعودية ومصر.
وبلغ صادر الثروة الحيوانية في السودان خلال الربع الأول من العام 2019 أكثر من (2) مليون رأس من الماشية و(5) آلاف طن من اللحوم وفقاً لوزارة الثروة الحيوانية والسمكية والمراعي.
وطبقاً لصحيفة (عكاظ) السعودية فإن حجم استيراد المملكة من المواشي الحية (أغنام، أبقار، إبل) يصل إلى (7) ملايين رأس في السنة،(65%) منه كان يتم استيراده من السودان نحو(4.5) ملايين رأس.

مقالات ذات صلة