الحوادث

نظامي ينكر عند استجوابه قتل شاب طعناً بالسكين

الحاج يوسف – أم سلمة حسين
أنكر نظامي عند استجوابه بمحكمة جنايات الحاج يوسف، برئاسة القاضي “نصر الدين بابكر الهادي الجمري”، تورطه بقتل شاب طعناً بالسكين، وذلك بحي “البركة “بالحاج يوسف، وأضاف في استجوابه أنه لم يلتقِ بالضحية قبل (6) أيام من وقوع الجريمة، نافياً وجوده بالمنطقة لحظة وقوع الحادثة، مؤكداً أنه كان موجوداً برفقة أحد أصدقائه، ومن ثم توجها لتناول العشاء، وأكد أنه جاء منزله في الثانية عشرة ليلاً، منوهاً إلى أنه في صباح اليوم التالي، توجه لمنزل خالته لتقديم واجب العزاء، نافياً معرفته بشيء حول الحادثة إلا عندما اتصلت عليه شقيقته وأخطرته بأن أفراداً من الشرطة جاءوا وطلبوا حضوره إلى قسم شرطة (5) بالحاج يوسف، مشيراً إلى أنه تحرك إلى قسم الشرطة وهنالك تمت مساءلته عن الحادثة، وأخبرهم بأنه لا علم له بشيء عن الجريمة، ونبه المتهم من خلال استجوابه إلى أنه لا توجد أي خلافات سابقة بينه وبين المجني عليه، لافتاً للمحكمة أنه فقط علم بأن قريبته حملت سفاحاً من صديق المجني عليه، وأشار إلى أنه عندها أخذ قريبته وذهب بها إلى منزل صديق المجني عليه وأخطرهم بما فعله ابنهم بقريبته، ونفى المتهم ملاقاته للمجني عليه وأصدقائه ليلة وقوع الجريمة، وأضاف أنه لم يسدد طعنة للمجني عليه أو صديق المجني عليه.

مقالات ذات صلة