رياضة

“محمد الشيخ مدني” يكتب عن كسب المريخ لشكوى (كاس)

سؤالي للاتحاد: هل من العدالة أن يضيع حق قانوني لأيِّ نادٍ سوداني لأنه لا يملك من المال ما يسدد نصيب الاتحاد؟
الحمد والشكر لله أن حصحص الحق والتهنئة الخالصة لكل المريخاب للانتصار التاريخي بقرار (كاس) الحاسم فعندما بدأنا كمجموعة العمل القانوني الدءوب كانت قناعتنا بعدالة قضية المريخ وكنت واثقاً من نجاح الاستئناف ولم تكن ثقتي رجماً بالغيب أو تفاؤلاً كاذباً فتجربة متابعة قرارات محكمة (كاس) تُؤكِّد أن الإجراءات الشكلية لا تحجب العدالة الواضحة، وهذا مبدأ قانوني مَعمولٌ به في الجهات العدلية ولعلي أذكر أقرب مثال في الثمانينيات من القرن الماضي في شكوى نادي بري ضد الهلال حول مشاركة كابتن الهلال “علي قاقرين” بعد عودته من الكونغو وكان قد تسجّل هناك وأذكر جيدا أنّ الاتحاد العام تمسّك بحرفية نصوص إجراءات انتقال “قاقرين” حسب ما ورد في لائحة الانتقالات وتفاصيل تواريخ الإرسال والاستلام ولكن الفيفا رفضت مُبرّراتنا الحرفية وحكمت لصالح صحة انتقال اللاعب، ومن يومها تعلّمت أننا في السودان نمعن في المحلية في تفكيرنا ونشغل أنفسنا بمغالطات (هايفة) وتحضرني هنا مقولة ساخرة للمرحوم “محمد كرار النور” الذي كان يردد: الشعب العربي الوحيد الذي يتغالط حول واو الجماعة هل هو (ضكر) أم لا، المهم أرجو أن أؤكد أن هذا الإنجاز لا يمكن أن يُنسب لفرد فلقد كان (ملحمة) تضافرت فيها جهود كثيرة ومتنوعة ومن باب رد الفضل لأهله أبدأ بالشكر والتقدير للأخ دكتور “حسن كوباني” الذي سهر وجمع ورتب وساهم بفعالية في صياغة الاستئناف والشكر والتقدير للأخ الدكتور “مزمل أبو القاسم” الذي لعب دوراً أساسياً في استنفار المريخاب لجمع أكثر من أربعين ألف دولار خلال ثمانية وأربعين ساعة وظل يتابع بدقة وحرص حتى صدور القرار والشكر والتقدير الخاص للأخ المدير التنفيذي وقتها كابتن “زيكو” الذي أظهر مهنية عالية جداً في التعامل مع المكاتبات الخارجية ومتابعتها والشكر والتقدير لكل الذين ساهموا مادياً وشجعوا معنوياً والذين لم تهتز ثقتهم وقناعاتهم بحق المريخ الواضح والشكر أجزله للمحامي التركي “تالات إيمري” الذي تولى القضية باهتمامٍ بالغٍ
ختاماً، لا ألوم الاتحاد العام ولجانه فما اتخذوه يمثل قناعاتهم ولكن بالتأكيد ينبغي أن نعبر عن تحفظنا على محاولة الاتحاد العام حجب العدالة وذلك لرفضه سداد نصيبه في نظر الدعوى مما حدا بنا أن نسدد نصيب الاتحاد إضافة لنصيب النادي كشرط لتصريح الاستئناف، وسؤالي للإخوة في الاتحاد العام: هل من العدالة أن يضيع حق قانوني لأيِّ نادٍ سوداني لأنه لا يملك من المال ما يسدد نصيب الاتحاد؟.. مرة أخرى ألف مبروك لمجلس الإدارة ولكل المريخاب ولا يصح إلا الصحيح.

مقالات ذات صلة