أخبار

مسيرة بـ”أبو جبيهة” ترفض عودة شركات التعدين

أبو جبيهة ـ المجهر
سيرت قوى إعلان الحرية والتغيير موكباً جاب مدينة أبو جبيهة، رفضاً لعودة شركات التعدين بالمحلية للعمل، وسلم الموكب مذكرة للمدير التنفيذي لمحلية أبو جبيهة العميد.م “سايمون تاب ميان” تعلن رفض المواطنين استئناف عمل شركات التعدين.
ووصف العميد م .”سايمون” النهج السلمي الذي انتهجته المسيرة حتى وصولها رئاسة المحلية وتسليم مذكرة للمدير التنفيذي، واصفاً المطالبة المقدمة بالمشروعة، محيياً قوى إعلان الحرية والتغيير على الدور الكبير الذي تلعبه.
واحتوت المذكرة على الموقف الثابت والرافض لعمل شركات معالجة مخلفات التعدين (الكرتة)، بالمحلية، ورفض قرار الوالي الخاص بذلك، تحميل الشركة السودانية للموارد المعدنية ووزارة المعادن وحكومة الولاية أية أحداث أو أضرار قد تنجم كردة فعل لهذا القرار الكارثي، المطالبة لحكومة المحلية بطرد هذه الشركات فوراً وإخراج جميع الآليات ومطالبة الجهات العدلية بفتح تحقيق مستقل لدراسة الأثر البيئي والأضرار التي قد تلحق بالمنطقة من تلوث ودمار وزرع الفتن القبلية والاجتماعية التي لحقت بمجتمع المنطقة وإمهال حكومة المحلية فترة أسبوع من اليوم، بتنفيذ هذه المطالب أو قفل أبواب المحلية حتى تحل هذه المطالب.
وأكد المدير التنفيذي أن المطالب ستجد الحل في الفترة القادمة، ووعد بتوفير الخدمات الضرورية وخاصة الكهرباء، لافتاً لدفع القسط الأول للشركة الموردة للمولد، متوقعاً وصوله في غضون ثلاثة أسابيع، وعن شبكة المياه قال سوف يتم حلها مع حكومة الولاية والوزارة بإصلاح الشبكة التي يبلغ طولها (26) كلم، وأكد “سايمون” أن كل الخدمات الضرورية للمواطنين سوف يتم تحسينها في الفترة القادمة.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
error: المحتوى محمي