أخبار

الخرطوم تبدأ مراقبة توزيع الوقود إلكترونياً

الخرطوم ـ المجهر
دشنت وزارة البنى التحتية والمواصلات، أمس (الأربعاء)، برنامج مراقبة توزيع الوقود بولاية الخرطوم، وأكدت وزارة الطاقة والتعدين تعميم مشروع المراقبة الإلكترونية على كل محطات الخدمة في أبريل المقبل .
ويعمل البرنامج على إدخال كافة بيانات “التانكر” عند خروجه من المستودعات من كمية الوقود ونوعه ورقم لوحة التانكر وخط سيره حتى يصل إلى المحطة المعنية للتفريغ فيها، والتأكد من الكمية التي وصلت.
ويتم البرنامج بوجود مراقب لكل محطة لمتابعة اكتمال العملية بنفس الكمية من خلال البرنامج وزمن وصول التانكر للمحطة ورفع تقرير بنفس البرنامج.
وأوضحت الولاية أن البرنامج يأتي في إطار ضبط وتنظيم عملية توزيع الوقود من المستودعات إلى محطات البيع.
وأشار وكيل وزارة النفط “حامد سليمان حامد” في حوار مع “وكالة السودان للأنباء” لأهمية مشروع المراقبة الإلكترونية والمزودة بربط شبكي بين الوزارة وكل محطات تزويد الوقود بولاية الخرطوم والمستودعات في مراقبة وضبط كل العمليات المتعلقة بالوقود ومشتقاته من المستودع وإلى المحطات العاملة بتزويد المواطن بحصته المطلوبة من البنزين أو الجاز والغاز .
ولفت إلى أن نظام المراقبة الإلكترونية يمنع تسرب وتهريب المواد البترولية، ويساعد على معرفة الموقف بالضبط وبصورة دقيقة، مشيراً إلى أن الرقابة المؤقتة التي صاحبت توقف المصفاة ساعدت كثيراً في تخفيف الأزمة ، ولكننا في الوقت ذاته لا يمكن أن نهدر مورداُ بشرياً في عملية المراقبة والمتابعة اليومية ، معولاً على مشروع الرقابة الإلكترونية في ضبط العمل بالمحطات والمستودعات على حد سواء .

مقالات ذات صلة